الجمعة 22-03-2019
الوكيل الاخباري



الاحتلال يطور بنادقه لتُصيب الهدف بدقة تجاه الفلسطينيين

 



الوكيل الاخباري - في إطار تطوير تكنولوجيا القتل، بدأ جيش الاحتلال، في الأيام الأخيرة، بإدخال مهداف جديد للبنادق التي يستخدمها الجنود، من شأنها أن ترفع بشكل ملموس القدرة على الإصابة الدقيقة للهدف، وبالتالي منع تبذير المزيد من الذخيرة.وبحسب القناة الإسرائيلية الثانية، فإن المهداف الجديد مصمم لحل مشكلتين أساسيتين يواجههما الجيش: الأولى القدرة على إصابة دقيقة للأهداف، بما في ذلك الأهداف المتحركة؛ والثانية حل المشكلة التي يواجهها الجيوش في العالم وهي تبذير الذخيرة.وجاء، أن المهداف الجديد يتابع الهدف، ويجري حسابات رياضية لتحديد متى يتوجب إطلاق النار، حتى تتم إصابة الهدف بالرصاصة الأولى.ويشتمل المهداف على نظام ليزر، ومنظومة إلكتروضوئية، وبرنامج حاسوب خاص لحساب حركة الهدف والمسافة بين الهدف والبندقية.وأشار التقرير إلى أن الجندي، يقوم بتفعيل المنظومة بواسطة زر خاص، وعندما تبدأ بالعمل فإنها لا تتيح له إطلاق النار إذا تبين أن الرصاصة لن تصيب الهدف، كما أن هناك إمكانية لإبطال عمل المنظومة، واستخدام السلاح بشكل عادي.وأضاف التقرير أن المهداف الجديد والمتطور، قد تم تسليمه في الأيام الأخيرة لكتيبة "غولاني"، ومن المتوقع أن يسلم لكافة وحدات سلاح المشاة حتى نهاية العام الحالي.