الخميس 23-01-2020
الوكيل الاخباري



الحادث وقع قبل عام ونصف عام

بعد فضيحة جريمة ارتكبها الاحتلال .. إعفاء مجنّدة - صورة

1120193201458621506676
أحد جنود الاحتلال - أرشيفية



الوكيل الإخباري -بين المتحدث باسم شرطة الاحتلال ،أنه تم فتح تحقيق وإعفاء مجندة من الخدمة بعد بث مقطع فيديو يظهر إطلاق المجندة النار باتجاه شاب فلسطيني أعزل في الضفة الغربية.

وأوضح المتحدث، ميكي روزنفيلد، أمس الأحد، أن الحادث "وقع قبل عام ونصف عام، وحققت وزارة العدل فيه".


وأضاف: "تم إنهاء خدمة المجندة في حرس الحدود بشبهة إطلاق رصاصة مطاطية، ونقلها من الخدمة في شرطة الحدود إلى جيش الدفاع الإسرائيلي، مع استمرار خضوعها للتحقيق".


كما تمّ إنهاء خدمات بعض العناصر، ونقل عدد آخر من مواقعهم، بحسب روزنفيلد.


وكانت القناة 13 الإسرائيلية، بثّت مساء أول أمس، السبت ، شريط فيديو، يظهرمن خلاله عناصر من حرس الحدود الإسرائيلي وهم يصرخون بوجه شاب فلسطيني بالقرب من حاجز "الزعيم" العسكري، قبل أن يطلق أحدهم رصاصة مطاطية باتجاهه، أصابته وأوقعته أرضا.


وظهر الشاب في الفيديو وهو يحمل حقيبة وأوراقا ثبوتية وينصاع لتعليمات الجنود ويبدأ بالابتعاد منهم نحو الطرف الآخر من النفق القريب من الحاجز العسكري.


وأطلق أحد الجنود (المجندة) النار باتجاه الشاب الذي كان يسير بعيدا رافعا ذراعيه، فسقط، وعاد الجنود نحو الحاجز بدون التحقق من مصيره.

 

 روسيا اليوم 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة