السبت 17-11-2018
الوكيل الاخباري



"المواصفات" تحبط محاولة إدخال 3 حاويات اطارات تحمل تواريخ مزورة




الوكيل الاخباري - قال مدير عام مؤسسة المواصفات والمقاييس الدكتور حيدر الزبن ، ان استخدام الإطارات المستعملة او المجددة في الأردن خطير جداً ، وانها تؤدي وبوقت قصير بعد استعمالها الى حوادث سير قاتلة وخطرة.وأضاف الزبن في حديثه لبرنامج الوكيل عبر اذاعة القوات المسلحة الاردنية " راديو هلا " ، اليوم الاحد ،أن المؤسسة تشترط عند قبول الإطارات لبيعها في السوق الاردني بأن يكون عمرها للسيارات الصغيرة 24 شهرا وللكبيرة 30 شهرا، وملاءمتها لظروف التخزين ، لافتاً الى اغلب الاطارات الجديدة قد تتعرض للتلف وعدم صلاحيتها للاستعمال اثر التخزين الخاطئ عبر ظروف غير سليمة ولفترة طويلة.وأكد الزبن إن المؤسسة تمنع دخول إطارات المركبات التي مضى على تصنيعها أكثر من عامين من التاريخ المثبت على كل إطار ووجود علامة الجودة الصادرة عن وزارة النقل الأميركية (DOT) أو علامة الجودة الأوروبية (E-mark).وبين الزبن ان فرق المؤسسة افشلت مؤخراً محاولة إدخال أكثر من 3 حاويات إلى الأردن وتحمل إطارات مركبة وبتواريخ إنتاج مزورة ، حيث انه تم شحن هذه الحاويات من ميناء الصين إلى ميناء العقبة في الشهر الأخير من العام 2016 ، الا ان البيانات المنقوشة على الإطارات كافة كانت تبين أن سنة الصنع في 2017 ، والحقيقة أن تاريخ الشحن من ميناء الصين كان قبل 20/12/2016.واضح ان أن المؤسسة تقوم بمراقبة المراكز الحدودية، وانها تؤخذ عينات من الإطارات التي تصل، وتقوم بالتأكد من عام التصنيع ووجود العلامات عليها، وتتصل عبر البريد الالكتروني بالمصانع المنتجة لها، للتحقق ما اذا كانت هي منتجتها أم لا.وأكد الزبن أن فرق الرقابة للمؤسسة ، تعمل على مدار الساعة لمراقبة والتأكد من صلاحية جميع السلع التي تدخل المملكة عبر المنافذ الحدودية من دول مختلفة ، وانها تحقق شروط ومعايير المواصفات والمقاييس الأردنية.