الوكيل الاخباري

 
 
الأحد 23-09-2018
03:01 م بتوقيت عمّان
الوكيل الاخباري

"الوكيل" يستمع لأهالي البلقاء .. والمحافظة في"حلّة جديدة" قريبا

الوكيل الاخباري - جلنار الراميني - أكد رئيس بلدية السلط الكبرى المهندس خالد الخشمان، أن مشروع تطوير وسط مدينة السلط السياحي سيرى النور خلال الأشهر القليلة القادمة.وأوضح الخشمان عبر الهواء مع الإعلامي محمد الوكيل في "برنامج الوكيل" صباح اليوم الأربعاء ، أن سبب التأخير في انجاز المرحلة الثانية من المشروع تعود لظهور مشاكل "غير متوقعة" كانهيار عبارة المياه القديمة ، ونتيجة لسوء البنى التحتية ما استدعى تغيير "العبّارة القديمة" بـ"عبّارة جديدة "بتكلفة تزيد عن 600 الف دينار ، منوها أنه تم تغيير خطوط "الصرف الصحي" والكهرباء والاتصالاتوأجاب في ردّ على سؤال الإعلامي الوكيل حول توقيت البدء بالمرحلة الثالثة ، ردّ الخشمان" انه من المتوقع البدء بالمرحلة الثالثة من مشروع تطوير وسط مدينة السلط السياحي في شهر اذار من العام الحالي والمتعلق بهدم المباني التي تم استملاكها من قبل بلدية السلط الكبرى في نهاية شارع الحمام السياحي".وعن منطقة "جلعد" السياحية، فقد لفت أن الاهتمام بالمنطقة ليست من اختصاص بلدية السلط ، مشيرا إلى ان هنالك نقصا في عدد العمال في المحافظة ، وزاد " تم الاجتماع مع وزارتي الزراعة والبيئة لبحث موضوع العناية في المناطق السياحية في السط ، كما نحرص على نظافة تلك المناطق ، من خلال توزيع "براميل" و"أكياس" خاصة بالنفايات خاصة في أيام العطل ، حيث يكثر الزوار إلى تلك المناطق، من خلال حملات بالتعاون مع أبناء المنطقة .وعن مشاكل النقل ، فقد أوضح الخشمان ، أن البلدية تعتزم إنشاء موقف خاص بباصات النقل العمومي ، خدمة لأهالي المناطق المختلفة في محافظة السلط ، وقال " نولي اهتماما كبيرا في هذا الجانب ، حيث أن الخدمة تعتبر حيوية ، ومن الخدمات الأساسية والتي لا يمكن تهميشها" .قطاع المياه كما وزفّ مدير إدارة مياه محافظة البلقاء ، المهندس محمد العمايرة البشرى ، لأهالي السلط ، حيث لفت إلى أنه يتم العمل على مشاريع ، شأنها تحسين مستوى التزويد المائي للمحافظة .ولم يغفل الإعلامي الوكيل الحديث عن الصيف القادم ، كون هنالك العديد من المواطنين يشكون من انقطاع المياه بشكل مستمر في مناطقهم ، فكان ردّ العمايرة " سيكون الصيف القادم أفضل من الصيف الماضي بكثير ، وأُطمئن المواطنين في هذا الشأن، ولن نغفل  المشاريع المائية ، ونتلقى الشكاوى ونتابعها " ، موضحا ، أنه ومن ضمن الأولويات ، مشاريع خاصة بـ "اللامركزية " ، لتوزيع المياه على المنازل والمزارع.المجال الصحي وفي المجال الصحي ، فقد أوضح مدير صحة محافظة البلقاء ، الدكتور خالد عربيات ، أنه يسعى باستمرار للوقوف على الخدمات الصحية، حيث تتواجد العديد من التخصصات الطبية التي تخدم المواطنين ، كالتخصصات النسائية والتوليد ، قسم العظام ، والأطفال، العيون.وعن الكوادر الطبية ، فقد أجاب " يتم تزويد جميع المراكز الصحية في المحافظة بكادر طبي مؤهل لخدمة أبناء المحافظة ، عدا عن الاجهزة الطبية ، حيث جهاز "التراساوند" المتواجد في مستشفى الأمير حسين ، ليوفر على المراجعين عناء الوقت والجهد والذهاب إلى محافظات أخرى .مطالب أهالي السلط جاء رد مسؤولي السلط ، بعد مطالب أهالي محافظة البلقاء للنظر إلى مشاكلهم المتمثلة ، بالشوارع "غير المؤهلة" ، حيث تكثر "المطبّات" ، عدا عن مياه الصرف الصحي التي تملأ العديد من الشوارع.تنوّعت الاتصالات ما بين مكالمات هاتفية ، ورسائل صوتية عبر "الوتس أب" ، تحدّثت عن مشاكل وقضايا محافظة البلقاء ، حيث كانت المناشدة لبلدية السلط ، لوضع مطالبهم في بؤرة الاهتمام للارتقاء بواقع المحافظة.مواطن تحدّث عن افتقار مخيم البقعة لأدنى مقومات النظافة ، وناشد آخر بضرورة وجود "مسلخ" ، نتيجة للحاجة الملحة لذلك .وعن منطقة "جلعد" السياحية ، فقد قال مواطن " المنطقة جميلة جدا ، إلا انها لا ترتقي لتكون كمنطقة يرتادها السياح ، نتيجة لعدم نظافتها ، عدا عن الشوارع "غير المؤهلة".

 


ad