الأحد 09-12-2018
الوكيل الاخباري



"تعر وتحرش".. حفل "قلق" يفجر غضباً كبيراً بين الاردنيين .. والاعلامي الوكيل يعلق .!

920181815334960107620


أحمد المبيضين - أثار حفل “قلق” الذي أقيم في العاصمة الأردنية عمان منذ يومين، ردود فعل غاضبة من قبل ابناء وعائلات المجتمع الأردني، والذين استهجنوا فكرة الحفل بجمع فئة الشباب دون السن القانوني، بحفلة “تخلو من كافة أشكال المسؤولية والمراقبة الاجتماعية . 

 

الاعلامي محمد الوكيل ومن خلال برنامجه الاذاعي الجماهيري "الوكيل" والذي يبث عبر اذاعة القوات المسلحة الاردنية " راديو هلا" ، اليوم الاثنين، قال ان ما حدث وجرى في حفل " قلق" يدل على حدوث خلل في منظومة الاخلاق عند بعض العائلات والتي سمحت لابنائها القصر " دون السن القانوني" بالحضور والتواجد في مكان مريب ويخلو من ادنى درجات الاخلاق والمسؤولية ،ما هي الا فئة قليلة من المجتمع الأردني لا تمثل إلا نفسها . 

 

اظهار أخبار متعلقة


 

واوضح الاعلامي الوكيل ، ان الفعالية والحفل بعيدة كل البعد عن اخلاق الاردنيين، و ان ما شوهد من صور وفيديوهات عن هذا الحفل وتم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي تشير في جميع دلالاتها على انه حفل مخالف للعادات والتقاليد الأردنية المستمدة من تعاليم الإسلام الحنيف ، وان المشاركين في المهرجان اقدموا على تقليد الغرب بسلوكياته من دون النظر والتفكير والتعمق بسلبيات ما قاموا به ، والتي هي مرفوضة كل الرفض من تواجدها والقيام بها في مجتمعنا الاردني الاصيل .

 

وعلل الاعلامي الوكيل ان ما اسهم في قيام ابناء قصر جُهل على فعل بما قاموا به هو انفلات الضوابط التربوية من قبل الاباء والامهات وممارستها على ابنائهم والتي اودت الى تجرأ الابناء الى فرض رأيهم على ابائهم ، وحجم الحرية الخالية من المراقبة لافعالهم ونصحهم وارشادهم عن فعل وتكرار الممارسات الخاطئة ، وخاصة مما شوهد من داخل الحفل من إثارةللغرائز وممارسة اعمال التحرش الجنسي جراء اللبس الفاضح . 

 

ودعا الوكيل الآباء إلى “مراقبة وتوجيه سلوكيات وتصرفات أبنائهم، لردعهم في حال أقدموا على ارتكاب مثل هذه التصرفات والممارسات الغريبة على المجتمع الأردني. 

 

وعقب انتشار الفيديوهات والصور الخاصة بالحفل عبر مواقع التواصل الاجتماعي،

اوعز وزير الداخلية سمير المبيضين الى محافظ العاصمة بتوقيف الاشخاص القائمين على الحفل الذي اقيم في احد المطاعم يوم الجمعة الماضي وذلك لمخالفته مضمون الطلب المقدم للمحافظ بهذا الخصوص.

 

وكانت صور ومقاطع فيديو قد تداولت عبر مواقع التواصل واظهرت شباناً وفتيات بملابس فاضحة يرقصون بطريقة أثارت غضباً واسعاً في الأردن.