الثلاثاء 20-08-2019
الوكيل الاخباري



وزير الزراعة يكشف للوكيل الاستعدادات لعيد الأضحى المبارك

ab07926d-0b3e-4444-88be-3dbe6b390118



الوكيل الإخباري - جلنار الراميني - أكد وزير الزراعة والبيئة إبراهيم الشحاحدة ، أن كمية احتياجات السوق المحلي من رؤوس الاغنام تُقدر بـ(300-350) ألف رأس من الأغنام ، علما أنه تم استيراد ما يقارب (500-600) ألف رأس ، لغايات الذبح لعيد الأضحى المبارك.


وكشف الشحاحدة في "برنامج الوكيل" ، صباح اليوم الأحد ،النقاب عن استعدادات الوزارة لاستقبال "عيد الأضحى" ، لافتا أنه يتم استيراد الأغنام من "رومانيا" لمطابقتها للمواصفات المطلوبة ، علما أنه يكثر الطلب عليها ، وتابع "استيراد الأغنام لا يؤثر على أسعار اللحوم في السوق المحلي، بل على العكس فهي في متناول الجميع".

اظهار أخبار متعلقة


وفي ردّ على سؤال الإعلامي محمد الوكيل عن أسعار اللحوم البلدية أجاب" أسعارها لا تتجاوز الـ(8) دنانير ، وقد وصلت في بعض الأحيان إلى 7 دنانير للكيلو الواحد ، وهذا يعتمد على العرض والطلب ".


منوها، أن هنالك إجراءات هدفها ضبط الاحتكار في السوق المحلي ، مشدّدا على أهمية التشاركية مع المزارعين ، لرفد السوق بالمنتج المحلي.


وفي سياق منفصل ، لفت الشحاحدة، إلى أن الاكتفاء الذاتي طال (22) سلعة من المنتج المحلي ، منها، البطاطا،البصل،الثوم والجزر وغيرها من المنتجات ، الأمر الذي وفّر زهاء (332) مليون دينار ، منذ عام 2016 ، حتى اليوم، وزاد " لقد أنجزنا في هذا المجال الكثير وقد حققنا نموّا في القطاع الزراعي".


ذبح الأضاحي ضمن الشروط الصحية
وفي ذات السياق، وفيما يتعلق بعملية ذبح الأضاحي، فقد بيّن المدير التنفيذي للشؤون الصحية في أمانة عمان الكبرى يسار الخيطان، أن الأمانة تولي اهتماما كبيرا في البحث عن أماكن خاصة لذبح الأضاحي ، بحيث تكون بعيدة الأماكن السكنيّة.


وقال للإعلامي الوكيل عبر "برنامج الوكيل" ، اليوم الأحد " أُطمئن الأردنيين ، بأنه لا يتم استيراد الأغنام إلا بحسب الإرشادات الصحية ، وذلك من خلال لجنة صحة الحيوان، ويتم استبعاد الأغنام التي تُعاني الأمراض، حفاظا على سلامة المواطنين".


وشدّد الخيطان ، على ضرورة وجود أطباء بيطريين في أماكن الذبح لمتابعة عمليات الذبح ، وما بعده ، وأردف قائلا " تم انتقاء (50) طبيبا بيطريا ، وقد قمنا بتوزيعهم على (12) موقعا مُعتمدا ، كما لم نغفل آلية التعامل مع الأضاحي بحسب الأصول الشرعية".


وتطرّق إلى ما بعد الذبح ، حيث الاهتمام بـ"الحظائر" بعد الانتهاء من ذلك، من خلال رشّها ، تنظيفها ، والتخلص من المخلّفات بالطرق المناسبة، لضمان سلامة وصحة المواطنين.

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة