الثلاثاء 26-03-2019
الوكيل الاخباري



حمد: ارتباطي مع النشامى يمتد لحين انتهاء تصفيات المونديال

 



الوكيل الاخباري - الوكيل - جدد المدير الفني للمنتخب الوطني عدنان حمد ارتباطه مع اتحاد كرة القدم حتى مطلع ايار مع العام القادم 2013.ووقع المدرب العراقي على العقد رسمياً ليؤكد بقاءه على رأس الجهاز الفني للنشامى للعام الرابع على التوالي تأهباً للاستحقاق الاهم في تاريخ كرة القدم الاردنية والمتمثل بخوض الدور الحاسم من تصفيات المونديال ابتداءً من حزيران القادم وحتى نهاية الشهر ذاته من العام المقبل.وأعرب حمد خلال حديثه الى «الرأي» عن سعادته بتجديد العقد بعد ان اتفق مع الاتحاد على مختلف التفاصيل، واضاف: وقعت العقد بشكل رسمي مؤخراً، حيث يمتد لسنة واحدة مع مراعاة التجديد، ورغم ان العقد ينتهي قبل ختام تصفيات المونديال، الا انني سأبقى حتى أخر مباراة للنشامى سعياً لتوفير الاستقرار الفني والتركيز بشكل كامل على التأهل.وامسك المدرب العراقي عن ذكر اي تفاصيل مالية تتعلق بالعقد، لكنه اوضح ان الاتفاق مع الاتحاد كان مرضياً ويتناسب مع حجم الانجازات التي تحققت والاستحقاقات القادمة، وقال: لا ارغب في الكشف عن ارقام مالية، لكنني أؤكد ان الاتحاد يسعى دائماً لتسخير كافة امكاناته لخدمة المنتخب الوطني والقائمين عليه، لذلك وقعنا العقد دون اي معوقات.واضاف: التركيز حالياً ينصب على المرحلة المقبلة واتمنى التوفيق من الله المضي قدماً لتحقيق انجازات اخرى تعزز مكانة الكرة الاردنية.في ذات الاتجاه، اوضح مصدر موثوق ان المدير الفني للمنتخب الوطني تنازل عن العروض المالية الكبيرة والتي جاءت من دول خليجية مختلفة سعياً لاكمال مسيرته مع المنتخب الوطني، ورغم ان بعض العقود التي وصلته قاربت الـ(2) مليون دولار، الا ان المدرب العراقي فضل البقاء في الاردن مقابل تقاضي نحو (600) الف دولار سنوياً بما يتضمنه المبلغ من رواتب شهرية ومقدم عقد.ويتجه الاتحاد خلال الايام القليلة القادمة الى تجديد عقود مدربي الجهاز الفني المعاون لحمد والتي تنتهي أواخر الشهر الجاري، وينسحب الامر على الطاقم الطبي والاداري، حيث ينتظر ان يرفع الاتحاد المخصصات المالية لمختلف اعضاء المنتخب تماشياً مع حجم العمل المبذول خلال الفترة الماضية وما ينتظرهم مستقبلاً. الراي