الأربعاء 20-02-2019
الوكيل الاخباري



رونالدو يقود ريال مدريد لفوز كاسح على أوساسونا ويعود لوصافة الليجا

 



الوكيل الاخباري - الوكيل- قاد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو فريق ريال مدريد لفوز عريض على ضيفه أوساسونا بأربعة أهداف دون رد ، في اللقاء الذي جري بملعب سانتياجو برنابيو بالجولة (35) من بطولة الدوري الأسباني. تقدم كريستيانو رونالدو بالهدفين الأول و الثاني (ق6 ، 52) ، وأضاف سيرجيو راموس الهدف الثالث (ق60) ، وعزز دانيال كارفاخال فوز الفريق الملكي بالهدف الرابع (ق84) ، ليعود ريال مدريد لوصافة الليجا برصيد (82) نقطة خلف المتصدر أتلتيكو مدريد بفارق ثلاث نقاط ، فيما ظل أوساسونا في المركز (16) برصيد (35) نقطة. دخل ريال مدريد المباراة وهو يمتلك تصميم كبير على التسجيل مبكراً ، وهو ما نجح في الوصول إليه بالفعل قبل الدقيقة السادسة عن طريق نجمه كريستيانو رونالدو من تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء بقدمه اليمني ، استقرت في الزاوية اليمني لمورينو حارس أوساسونا. ريال مدريد الذي شهدت تشكيلته وجود ناتشو و فاران و مارسيلو و آيار ميندي و موراتا على حساب كارفاخال و بيبي و كوينتراو وتشابي و بنزيمه بغرض إراحتهم لموقعة بايرن ميونيخ المقرر لها الثلاثاء بإياب الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا ، سيطر تماما على مجريات المباراة وكان قريبا جدا من تسجيل ثاني أهدافه عن طريق سيرجيو راموس في الدقيقة (23) ، وتصدى الحارس مورينو لمحاولة فاران بعدها بثلاث دقائق ، فيما مرت تصويبة رونالدو بجوار القائم في الدقيقة (32) في المقابل كان ظهور أوساسونا الهجومي على استحياء و لم يمنحه ريال مدريد أي فرصة للتعبير عن نفسه. رونالدو صنع أكثر من فرصة خطيرة خلال الدقائق العشر الأخيرة من الشوط الأول ، لم يستغلها زملائه ، حيث أطاح سيرجيو راموس بكرة فوق العارضة ، فيما تصدي مورينو لمحاولاتي مارسيلو و موراتا ، وواصل الحارس تألقه وتصدى لتصويبة من مودريتش ومحاولة من ناتشو ليخرج بفريقه من الشوط الأول خاسرا بهدف من ريال مدريد الذي استحوذ على الكرة بنسبة (65%) ، وقام بأحدى عشر محاولة على المرمي بينهم ست محاولات بين القائمين و العارضة. مع بداية الشوط الثاني ، لاحت فرصة لأوساسونا عن طريق ارمنتروس من عرضية رييرا ، ورد ريال مدريد بمحاولة عن طريق لوكا مودريتش لم تأت بجديد. في الدقيقة (52) عاد كريستيانو رونالدو من جديد ، وأطلق كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء بقدمه اليمنى سكنت في الزاوية اليمني العليا للحارس مورينو ليتقدم بالهدف الثاني له ولريال مدريد ، وأجري أوساسونا أول تغيير له بنزول سانخرخو بدل سيدريك لوى في الدقيقة (58). ريال مدريد واصل سعيه نحو إضافة المزيد من الأهداف ، ونجح في ذلك عند الدقيقة (60) ، في إضافة ثالث أهداف الفريق الملكي من ضربة رأس رائعة لسيرجيو راموس بعد عرضية جميلة من دي ماريا ، وخرج بعد ذلك رونالدو ليحل محله كاسيميرو في أول تغيير لريال مدريد ، فيما خرج رييرا من أوساسونا وحل محله خافيير في الدقيقة (63) ، وخرج مودريتش ليحل محله تشابي ألونسو في الدقيقة (67) ، وتصدي مورينو لمحاولة من إيسكو ، وخرج دي ماريا في الدقيقة (74) ليحل محله كارفاخال ، وخرج ارمنتروس وحل محله لوباتو بعدها بأربع دقائق ، ومرت رأسية داميا بجوار قائم دييجو لوبيز. كارفاخال كان على موعد مع رابع أهداف ريال مدريد في الدقيقة (84) بضربة رأس ، بعد تمريرة رائعة من إيسكو ، لم يجد جديد بعدها ليفوز الريال بأربعة أهداف دون رد.