الإثنين 17-12-2018
الوكيل الاخباري



مصري بساق واحدة ينجح في السباحة من الأردن إلى مصر "صور"



الوكيل الاخباري - مغامر مصري يصبح أول رجل بساق واحدة يسبح من الأردن إلى مصر ، قاطعاً مسافة تمتد لـ20 كيلومتراً بعرض خليج العقبة في البحر الأحمر ، في أقل من 9 ساعات الشهر الماضي .وفقد عمر حجازي (وهو مصرفي عمره 26 عاماً) ساقه في حادث دراجة نارية قبل عامين ، الأمر الذي تركه بأزمة هوية على حد قوله .وأصرَّ حجازي على التغلب على اليأس، فتماسك واستعاد قوته بالتدريب، وسرعان ما عاد لممارسة رياضات خطرة، كان يستمتع بها قبل الحادث، بينها تسلق الجبال والغوص.وقال عمر حجازي لرويترز: "أنا قبل الحادثة كنت بعمل مغامرات وبقوم بتسلق جبال.. غوص.. حاجات لها علاقة بالخطر شوية. بعد الحادثة مكنتش عارف إن أنا هقدر أعمل ده ولا (أم) لأ فبدأت أشوف حاجات صغيرة. بدأت أتمرن على تسلق الجبال مثلاً في الأول. تمرنت جامد قوي لحد ما قدرت أعمل أول جبل وأنا برجل (بساق) واحدة. بعد كده الموضوع كبر.يعني أنا خلاص فهمت إن أنا أقدر أعمل اللي أنا كنت بعمله قبل كده. وفي نفس الوقت متعة أكبر وإحساس أعظم شوية لأن الموضوع أصعب بكثير قوي من قبل كده".وأضاف: "أنا اخترت سباحة المسافات الطويلة عشان هي رقم واحد مغامرة. رقم اثنين مش أي حد يفكر إن هو يعمل حاجة بالخطورة دي وبالصعوبة دي لأن أنا بحب الحاجات المتفردة ما بميلش للسباقات أو إن أنا أقعد. بحب أعمل حاجة محدش ثاني عملها وفي نفس الوقت فيها خطورة أحس فيها إن أنا أقرب فيها من إحساس الموت. بستمتع بالإحساس ده. وفي نفس الوقت أرفع علم البلد اللي أنا بحبها أو ألفت النظر للحاجة اللي أنا بحبها أو لقضية معينة أنا مؤمن بيها".ويأمل حجازي في أن تلهم إنجازاته آخرين على العمل لتحقيق أحلامهم بغض النظر عن الانتكاسات التي ربما يعانون منها.وأردف "الرسالة اللي أنا بقولها للناس واللي بقولها لنفسي قبل ما أقولها للناس: إن أنت اللي بتختار.. الهاشتاج بتاعنا أنا أختار. أنت اللي بتختار تبقى مبسوط ولا حزين. أنت اللي بتختار تنجح أو تفشل. بتختار تقعد في القاع لما يحصل لك أزمة ولا تطلع منه. ده اختيارك 100% مفيش أي عوامل ثانية بتأثر فيه. العوامل موجودة وبتأثر فينا بس في الآخر هو اختيارك مئة في المئة".وجمع حجازي تبرعات لعبوره خليج العقبة سباحة من رعاة محليين.واستطاع الجمهور متابعة رحلة حجازي عبر خليج العقبة، الذي يعج بالشعاب المرجانية، من خلال وسم (هاشتاغ) أنشأه على تويتر لزيادة الوعي بشأن من يعانون إعاقات ذهنية وجسمانية دائمة.