الثلاثاء 23-04-2019
الوكيل الاخباري



5 مواجهات ننتظرها على نار في دوري الأبطال



الوكيل الاخباري - الوكيل - بعد سلسة من الإنتقالات في الصيف، سيشهد بلا آدني شك دوري أبطال أوروبا للموسم 2013-2014 مواجهات نارية بكل معنى الكلمة استنادا إلى سوق الإنتقالات وبعض الحقد الذي خلفه الموسم الماضي والذي توج به بايرن ميونيخ عن جدارة واستحقاق.نستعرض لكم في هذا التقرير بعض من المواجهات التي ستزين بلا آدني شك البطولة الأغلى عالمياً:أولا: بايرن ميويخ – برشلونةالعملاق البافاري ضرب وحش إسبانية بسباعية ذهابا وإياباً في الموسم الماضي أجبرت الصحف على نشر قصص نهاية عصر التيكي تاكا، وبالتالي سيلعب النادي الكتالوني اللقاء لرد الإعتبار والسمعة العالمية التي خفت منذ الخسارة المؤلمة، وأيضاً وجود بيب غوارديولا مع العملاق البافاري سيجعل من اللقاء حماسياً لابعد الحدود، كيف لا وهو سيواجه من حصد معهم 14 بطولة خلال 4 سنوات فقط.ثانياً: ريال مدريد – تشيلسيحلم العاشرة يعود لريال مدريد بعد التوقيع مع أنشيلوتي وتسريح المدرب المثير للجدل جوزيه مورينيو الذي توجه نحو تشيلسي، حيث إذا ما لعب الفريقين في أدوار البطولة المتقدمة سيحاول كل من جوزيه مورينيو أن يبعد الملكي عن حلم الثالثة حقداً على الدون وبعض اللاعبين، من جهة أخرى يملك أنشيلوتي وصفات الثأر اللازمة التي سيطبقها رونالدو بحذافيرها بلا آدني شك.ثالثاً: مانشستر يونايتد – مانشستر سيتيقطبي مانشسر الأزرق والأحمر، بالرغم من أن المباراة بين الطرفين دائماً ملحة إلا أن وصول بيلغريني متخصص دوري الأبطال سيعيد اليهيبة بلا آدنى شك إلى السيتيزن الذين كانو يكتفون بمشاهدة الغريم يونايتد وهو يتوج بالبطولة أو الربع النهائي على أقل تقدير ويخرج في مباراة مثيرة للجدل أمام ريال مدريد، وبالتالي على الأغلب هي الفرص الأبرز لينتقم الأزرق من الأحمر في دوري الأبطال بوجود حلال العقد مانويل بيلغريني وعدد من المهاجمين الإسبان على رأسهم نيغريدو ونافاس والإيطالي يوفيتيتش.رابعاً: ريال مدريد – مانشستر يونايتدالحكم التركي شاكير أبرز ذكريات هذه المقابلة في الموسم الماضي والتي حسمها ريال مدريد على حساب المان نيو بثنائية مقابل هدف بعد أن طرد الحكم شاكير ناني بداعي الخشونة على أربيلوا ليعبر الملكي إلى الدور النصف النهائي، لكن بحرقة كبيرة من السير فيرغسون وابناءه الذين أقتربو من العبور بشكل كبير لولا خطأ الحكم، وقد عبر عدد من لاعبي الشيطان الأحمر عن غضبهم من النتيجة وأعتبروها سرقة مثل روني وغيغز بل وحتى المعتزل نيفيل،وبالتالي إذا ما جمعتهم القرعة أو الأدوار المتقدمه مع بعض سيكون اللقاء ثأري ملحمي بكل معنى الكلمة خصوصاً بوجود رونالدو الذي يراه مانشستر الأبن البار والذي ينوي سرقته من الملكي في أقرب فرصة.خامساً: ريال مدريد – برشلونةطبعاً ولا آدني شك الكلاسيكو سيكون له طعم أخر مع مدربين جدد ولاعبين جدد لكن الحقد الدفين لم ولن يتجدد في قلوب أطراف الكلاسيكو الذي سيواجهون بعضهم البعض حياة أو موت خصوصاً على التتويج بالبطولة التي تعيد الحياة إلى أي فريق يتوج بها، وبالتالي سعي.