الإثنين 03-10-2022
الوكيل الاخباري

إفطار يجب تجنبه لوقف ارتفاع ضغط الدم!

ح


الوكيل الإخباري - يمكن أن يقلل النظام الصحي من خطر تعرضك لمشاكل صحية، بينما يمكن أن تزيد بعض الأطعمة من فرصك في التعرض للأمراض.

اضافة اعلان


وتنصح منظمة ضغط الدم في المملكة المتحدة "بتجنب" حبوب الإفطار التي تحتوي على السكريات المضافة عند محاولة الحفاظ على مستويات ضغط الدم ضمن النطاق الصحي.


وتقول نصيحة المؤسسة الخيرية: "تجنب حبوب الإفطار المضاف إليها السكريات، أو إضافة المزيد من السكر فوقها".


ويوضح أن السكريات المضافة في خيار الإفطار المفضل يمكن أن تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم.


وتوضح المنظمة أن الأمر كله يعود إلى زيادة الوزن. وقالت: "الأطعمة التي تحتوي على سكر مضاف تميل إلى أن تكون عالية السعرات الحرارية ولكنها غالبا ما تقدم القليل جدا من القيمة الغذائية أو لا توفر لها قيمة غذائية على الإطلاق. والطاقة الزائدة يمكن أن تجعلك تكتسب وزنا يمكن أن يرفع ضغط دمك. ويمكن أن يؤدي أيضا إلى الإصابة بمرض السكري. ويؤدي ارتفاع ضغط الدم ومرض السكري إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية، خاصة إذا كنت مصابا بكليهما في نفس الوقت".


وتحدث موقع "إكسبريس"، إلى مارك غيلبرت، خبير التغذية التجارية في The1: 1 Diet by Cambridge Weight Plan، الذي أوضح أن هذه النصيحة مدعومة أيضا بالبحث.


وقال غيلبرت: "وفقا لمراجعة عام 2014 للأبحاث، في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية، التي تعتبر أكثر من 11000 دراسة، يعتبر السكر سببا مهما لارتفاع ضغط الدم. لذا فإن آخر شيء يحتاجه أي شخص هو أن يبدأ يومه بحبوب عالية السكر.

 

وفي الواقع، حتى الحبوب منخفضة السكر يمكن أن تزيد من نسبة السكر في الدم لأنها تتكون عادة بشكل أساسي من الكربوهيدرات المكررة ويستهلك معظم الناس مرتين إلى أربعة أضعاف حجم الحصة الموصى بها".


وإذا كنت لا ترغب في التخلي عن وجبة الإفطار، فإن منظمة ضغط الدم في المملكة المتحدة توصي باختيار الفاكهة بدلا من الحبوب. وينصح "بإضافة بعض التوت الطازج أو المجمد لتحلية وجبة الإفطار بشكل طبيعي".


ومع ذلك، فإن الحبوب التي تحتوي على سكريات مضافة ليست هي المصادر الوحيدة للسكريات الحرة. ومن الأطعمة إلى المشروبات والعسل إلى العصائر، يمكن إضافة هذه السكريات إلى الكثير من المنتجات.

 

روسيا اليوم