الجمعة 15-11-2019
الوكيل الاخباري



المشي بسرعة يطيل العمر بغض النظر عن الوزن!

1oCb8fzWz97QJBfOLnwV318EeHTKeKq3x9wvf1CK



الوكيل الاخباري - وجدت دراسة علمية بريطانية حديثة أن المشي بسرعة يدفع إلى العيش لفترة أطول بغض النظر عن الوزن.


وحلل الباحثون بيانات لقرابة 475 ألف شخص شاركوا في الدراسة بين 2006 و 2016، وقدموا معلومات عن وتيرة طريقة مشيهم: بطيئة أم ثابتة/متوسطة أم سريعة. كما قام الباحثون بقياس عوامل أخرى من بينها عوامل الوزن ومؤشرات الدهون، بحسب ما ذكرت صحيفة نيوزويك الأمريكية.

 

اظهار أخبار متعلقة



وقد توصل الباحثون إلى أن الأشخاص الذين يسيرون بسرعة حصلوا على متوسط أعمار متوقعة أطول (86-88 سنة للنساء و85-87 سنة للرجال) بغض النظر عن وزنهم. في المقابل، حصل الذين يمشون ببطء على متوسط أعمار متوقعة أقل (72 للنساء و65 للرجال).


وقال توم ياتيس، مؤلف الدراسة، استاذ النشاط البدني والسلوك المستقر والصحة في جامعة ليستر، لنيوزويك، إن العلماء قد بحثوا على نطاق واسع في دور الوزن الزائد للجسم في متوسط العمر المتوقع للشخص على مدى العقود القليلة الماضية. وأظهرت دراسات من العديد من البلدان أن خطر وفاة شخص يعاني من زيادة الوزن أو السمنة أقل إذا كانت لياقته البدنية أعلى.


وفوجئ الفريق بأن أدنى معدل للعمر كان متوقعًا عند أولئك الذين يعانون من نقص الوزن مع سرعة المشي البطيئة. وقال ياتيس: "هذا يتناقض مع الافتراض القائل بأن السمنة تمثل الخطر الأكبر في كثير من الأحيان".