السبت 17-08-2019
الوكيل الاخباري



النشاطات الإبداعية تعزز الصحة العقلية والشعور بالسعادة

20161231194619943NI



الوكيل الاخباري - على مر السنين، كشفت العديد من الدراسات، وجود علاقة وثيقة تربط بين ممارسة مختلف النشاطات الإبداعية، وبين الصحة العقلية.

فعلى سبيل المثال، وجدت إحدى الدراسات التي نشرت في 2016 في مجلة علم النفس الإيجابي، أنه كلما زاد الوقت الذي يقضيه الأشخاص في الممارسات الإبداعية خلال اليوم، كلما تحلّوا بمزاج إيجابي مثل الفرح واليقظة والاهتمام والتركيز .

كما خلصت دراسة أخرى، نُشرت في 2013 في المجلة البريطانية للعلاج المهني، وأجريت على 35000 شخص يمارسون فن الحياكة في جميع أنحاء العالم، إلى وجود علاقة مهمة بين ممارسة الحياكة ومشاعر الهدوء والسعادة.

وبالنسبة للمرأة الحوامل، وجدت دراسة نشرت العام الماضي في المجلة البريطانية للطب النفسي أن الأمهات الجدد اللواتي كنّ جزءاً من مجموعات الغناء والموسيقى، تعافين من أعراض اكتئاب ما بعد الولادة بشكل أسرع. 

 

اظهار أخبار متعلقة




وبات الكثير من أخصائيي الصحة العقلية يستخدمون أنشطة مثل الفن والموسيقى والدراما والرقص أحياناً لمساعدة المرضى على التعامل مع التوتر والاكتئاب والحزن والصدمات، حيث يمكن للتعبير الإبداعي أن يعمل كمنفذ لعواطف المرضى، ويساعدهم على التواصل مع مشاعرهم، ويحسن مهاراتهم في حل المشكلات والتواصل، إضافة إلى أنه يعزز الوعي الذاتي.

يذكر بأن باحثين قاموا بتحليل 20 دراسة في هذا المجال، اقترحوا أن تكون الأنشطة الإبداعية متاحة على نطاق أوسع لعلاج الحالات النفسية والعقلية، وفق ما ورد في صحيفة "ساوث تشاينا بوست"