الخميس 23-09-2021
الوكيل الاخباري

مخاطر الدخان على غير المدخنين

349


الوكيل الإخباري - الدخان المتراكم هو تجمع النيكوتين والكيماويات الأخرى المتبقية من دخان التبغ على مختلف الأسطح بداخل المنزل والأماكن المغلقة، ويُعتقد أن هذه المخلفات تتفاعل مع المواد الأخرى في الأماكن المغلقة لينشأ عن ذلك خليط ضار. 

ويحتوي هذا الخليط الضار للدخان المتراكم على مواد مسببة للسرطان، كما أنه يشكل خطرًا محتملاً على صحة غير المدخنين ممن يتعرضون له، خاصةً الأطفال.

اضافة اعلان

 

وقد كشفت الدراسات أن بقايا الدخان المتراكم تلتصق بالشعر والجلد والملابس والأثاث والستائر والجدران والفراش والسجاد والغبار والمركبات والأسطح الأخرى، حتى بعد توقف التدخين بفترة طويلة، وهو السبب الرئيسي وراء الرائحة الخاصة الكريهة التي توجد عادة في مثل هذه الأماكن مثل بيوت المدخنين والفنادق والمطاعم التي يسمح فيها بالتدخين، وعلى شعر وجسم وملابس المدخنين.

ويكون الرضع والأطفال والبالغون غير المدخنين عرضة للإصابة بمشكلات صحية متعلقة بمنتجات دخان احتراق التبغ عند استنشاق أو ابتلاع أو ملامسة تلك المواد المحتوية على بقايا الدخان المتراكم، ولا يزال الباحثون يعكفون على دراسة أخطارها المحتملة.

 

المصدر - صحتك