الإثنين 03-08-2020
الوكيل الاخباري



10 أشياء عليك تجنبها إذا أصبت بالحمى

حمى



الوكيل الاخباري - تعتبر الحمى أحد أهم الأعراض التي تشترك فيها الكثير من الأمراض الناجمة عن العدوى الفيروسية، ومع تفشي فيروس كورونا أصبح من الضروري مواجهة الحمى بالطريقة الصحيحة وتجنب الأخطاء التي يمكن أن تؤدي إلى نتائج عكسية.

* فيما يلي 10 أخطاء يجب تجنبها أثناء التعامل مع الحمى:

1- تجنب بعض المشروبات:
تقول بولين جوسي، الطبيبة المختصة في طب الأسرة: "يجب تجنب المشروبات الكحولية والصودا والمشروبات التي تحتوي على الكافيين عندما تكون مصاباً بالحمى، لأنها يمكن أن تتسبب بجفاف الجسم"


2- تجنب الحرارة المرتفعة:

يقول الطبيب ديميتار مارينوف: "لا تفرط في ارتداء الملابس أو تضع نفسك في مكان شديد الحرارة. هذا يمكن أن يزعج التنظيم الحراري للجسم ويجعل الحمى أسوأ"

3- تجنب الإفراط في تناول الأدوية:

يقول مارينوف: "يعد عقار الاسيتامينوفين بشكل عام دواء فعالاً لعلاج الحمى، ولكن تجاوز الجرعة الموصى بها يمكن أن يؤدي إلى تلف خطير في الكبد وحتى الموت"

4- تجنب الجوع:
يقول مارينوف: "تسرع الحمى عملية التمثيل الغذائي لديك وتحتاج إلى المزيد من السعرات الحرارية من الطعام. يمكن للجوع أن يشل جهازك المناعي"

5- شرب الماء:

يقول رالف إي هولسوورث، مدير الأبحاث السريرية والعلمية في مركز إسينشال واتر، إن الحمى تزيد التعرق وتُفقد الجسم الكثير من الماء مما قد يسبب الجفاف، لذا ينصح بتناول المزيد من الماء لتعويض السوائل.

6- لا تعطي الأطفال الأسبرين:
يمكن للبالغين تناول الأسبرين، ولكن هناك احتمال أن يؤدي إعطاء الأسبرين للأطفال أو المراهقين عندما يكون لديهم عدوى فيروسية إلى حالة قاتلة تسمى متلازمة راي، وهي اضطراب نادر يسبب تلف الدماغ والكبد.

7- لا تحرم نفسك من النوم:

يستهلك جهاز المناعة لديك الكثير من الطاقة في محاولة لمحاربة العدوى خلال النهار. عندما تكون نائماً، يكون لدى الجسم الوقت لاستعادة تلك الطاقة. قد يؤدي عدم النوم إلى إطالة فترة المرض، لذا يُنصح بالحصول على فترة نوم كافية تتراوح بين 7 و 9 ساعات كل ليلة.

8- لا تستمر في أنشطتك العادية:
يقول الخبراء، إلى الحمى عادة ما تكون مؤشراً على المرض، ويتطلب الجسم الكثير من الطاقة لمحاربة هذا المرض، لذا فإن تحويل تلك الطاقة إلى أنشطة أخرى يمكن أن يزيد من صعوبة محاربة العدوى.

9- لا تأخذ حماماً بارداً:
على الرغم من أن الماء البارد يمكن أن يخفض درجة حرارتك على المدى القصير، إلا أنه يمكن أن يؤدي إلى ارتعاش العضلات وتقلصها لرفع درجة حرارة الجسم إلى النقطة الجديدة. جرب حماماً دافئاً باستخدام الاسفنجة وسيبدأ جسمك في البرودة مع تبخر الماء.

10- لا تتناول الدواء تلقائياً لتخفيض الحمى:

الحمى هي عرض وليست مرضا. إنها استجابة جسمك للعدوى. إذا لم تكن الحمى شديدة فقد يكون من الأفضل عدم تناول الدواء لخفض درجة الحرارة، لمساعدة الجسم على إبطاء تكاثر الفيروسات أو البكتريا. 

 

المصدر: 24

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة