الإثنين 21-10-2019
الوكيل الاخباري



6 فوائد بسيطة ومدهشة للعلاج بالبخار.. تعرف عليها

570



الوكيل الاخباري - العلاج بالبخار ليس مفهوماً جديداً، فقد عرف المصريون القدماء فوائد العلاج بالاستنشاق وبنوا الحمامات العامة لهذا الغرض.

وحتى اليوم، يوصي الخبراء بالعلاج بالبخار للعديد من المشكلات الصحية، خاصة تلك المتعلقة بالجهاز التنفسي. وفيما يلي مجموعة من الفوائد المدهشة للعلاج بالبخار، بحسب موقع توب 10 هوم ريميديز :

1- تسهيل عملية التنفس :
إذا كنت تعاني من احتقان الجيوب الأنفية، أو نزلات البرد الشائعة، أو الأنفلونزا أو التهاب الشعب الهوائية، أو التهاب الجيوب الأنفية، أو الربو أو الحساسية، أو التهاب الجهاز التنفسي من أي نوع، فالعلاج بالبخار مفيد للغاية.

ويتضمن استنشاق البخار، إدخال هواء دافئ ورطب في الرئتين عن طريق الأنف والحنجرة، مما يساعد بدوره على فتح الجيوب الأنفية لجعل التنفس أكثر سهولة.

2- علاج الصداع :
يساعد استنشاق البخار على إطلاق الضغط المتراكم في الجيوب الأنفية، كما أنه يهدئ الأغشية المخاطية، ويساعد في إزالة الاحتقان في الأنف، وهذا بدوره يساعد في تخفيف الصداع وآلام الرأس . كما أن استنشاق البخار يضيف الرطوبة إلى الممرات الأنفية، مما يمنع انسداد الأنف.

3- تخفيف التوتر :
تحفز الحرارة الدافئة الجسم على إطلاق الأندورفين، وهي مادة كيميائية تساعد كثيراً في تقليل آثار الإجهاد. كما أن الأندورفين يساعدك على الاستمتاع بنوم عميق. علاوة على ذلك، يعزز دفء البخار من الدورة الدموية لإرخاء عضلاتك.

 

اظهار أخبار متعلقة




4- طرد السموم :
يمكن أن يؤثر تراكم السموم والشوائب في الجسم على مناعتك، ويؤدي إلى مشاكل صحية مختلفة. ومع ذلك، من خلال الاستمتاع بحمام بخار من وقت لآخر، يمكنك التخلص من السموم، ومنتجات النفايات التي تراكمت في الجسم بسبب الإجهاد، وعادات الأكل السيئة، وسوء الهضم، وعوامل خارجية أخرى.

5- يخفف من تصلب العضلات :
تتراكم النفايات الأيضية في عضلاتك أثناء التمارين الرياضية ، ويساعد دفء حمام البخار جسمك على التخلص من هذه النفايات، مما يساهم بدوره في تقليل تصلب العضلات والألم.

ويوسع حمام البخار الأوعية الدموية، ويحسن من الدورة الدموية، ويزيد من تدفق الدم إلى العضلات، وهذا يسمح لمزيد من الأكسجين والمواد المغذية للوصول إلى المناطق التي تحتاج إلى التعافي.

6- صحة البشرة والشعر :
يفتح البخار مسام الجلد ويحثك على التعرق، للتخلص من خلايا الجلد الميتة والبكتيريا والأوساخ التي تتراكم في مسام الجلد. وبالنتيجة يقلل هذا من خطر الإصابة بحب الشباب والرؤوس السوداء وغيرها من عيوب البشرة.

كما أن العلاج بالبخار يعزز أيضاً صحة الشعر وفروة الرأس، عن طريق زيادة تدفق الدم إلى فروة الرأس، وتحسين مرونة الشعر.