الأربعاء 20-03-2019
الوكيل الاخباري



«توابيت دمياط» تعزِّز سياحة الآثار في مصر

1280x960

 



تزخر محافظة دمياط (شمال شرق القاهرة) بكثير من المناطق الأثرية، وأعلنت وزارة الآثار المصرية أخيراً اكتشافاً مهماً يضمّ مجموعة من التوابيت الأثرية، ترجع إلى العصر الروماني، وذلك يعد فرصة لتعزيز سياحة الآثار في مصر مع انطلاق ذروة موسم الشتاء الذي يمتدّ حتى منتصف مارس المقبل.
شهدت مصر خلال الأشهر القليلة الماضية حزمة من الاكتشافات الأثرية المهمة، التي تعزِّز فرص إنعاش الموسم السياحي، خصوصاً في ظل تراجع معدلات السياحة منذ حادث إسقاط طائرة سياح روسية في سماء منتجع شرم الشيخ، أواخر أكتوبر 2015، ولجوء روسيا التي يشكل مواطنوها أكبر نسبة من إجمالي السياح الوافدين إلى مصر في الشتاء، إلى تجميد رحلاتها السياحية إلى أرض الكنانة.
أحدث تلك الاكتشافات أعلنه الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار في مصر، مصطفى وزيري، إذ قال إن البعثة الأثرية التابعة لوزارة الآثار والعاملة في موقع آثار تل الدير في محافظة دمياط، (190 كيلومتراً شمال شرق القاهرة)، كشفت عن مجموعة من التوابيت الفخارية ذات اللون الأحمر وأسطوانية الشكل، ترجع إلى العصر الروماني.