الخميس 24-01-2019
الوكيل الاخباري



مدينة ماتيرا .. مملكة من منازل الكهوف المذهلة في إيطاليا

كاتدرائية-ماتيرا


مدينة ماتيرا أو “ساسي دي ماتيرا” هي مدينة رائعة في الجنوب الإيطالي، وتعد واحدة من أقدم المستوطنات التاريخية في العالم، حيث يعود تاريخها إلى العصر الحجري القديم، وقد وصفت من قبل اليونسكو بأنها واحدة من “المدن الأكثر إثارة للاهتمام في البحر الأبيض المتوسط” ، فضلا عن اعتبارها أحد مواقع التراث العالمي في عام 1993، وذلك بفضل ما تتمتع به من منازل وكهوف منحوتة في الصخور في مشهد فريد.


أفضل وقت لزيارة ماتيرا

يشير الخبراء أن أفضل الأوقات لزيارة هذه المدينة الساحرة، هي مواسم الربيع والخريف عندما يكون الطقس هو الأمثل وتكون الحشود هي الأقل.


كيفية الوصول إلى ماتيرا
تعتبر أسهل طريقة للوصول إلى ماتيرا هي السفر إلى مطار باري كارول فويتيلا، الذي يقع على بعد حوالي 60 كم من المدينة، ومن هناك يمكنك استخدام خدمة الحافلات أو القطارات للوصول إلى المدينة.

 

تاريخ ماتيرا
على الرغم من أن ماتيرا هي عاصمة الثقافة الأوروبية لعام 2019، لكنها حتى القرن العشرين، كانت أحد أفقر المناطق في إيطاليا، فلم يوجد بها نظام لإمداد المياه إنذاك، ولا محطة كهرباء أو مرافق أخرى متاحة، وكان سكانها يفتقرون إلى السلع الأساسية اللازمة، وذلك لعدم وجود متاجر، وكان نظامهم الغذائي النموذجي يتكون من الخبز والزيت والطماطم المسحوقة والفلفل.
وبعد الحرب العالمية الثانية، حاولت الحكومة الجديدة نقل سكان المدينة من الكهوف إلى المساكن الحديثة، ولكن العديد من السكان رفضوا مغادرة منازلهم. وأخيراً، اضطرت الحكومة إلى إعادة توطين المقيمين في بلدة جديدة تقع على قمة المنحدر لتبدو المشاهد كما هي في الوقت الحالي.

 

التجول في مدينة ماتيرا
عندما يتعلق الأمر باستكشاف ماتيرا، فإن أفضل طريقة هي التجول سيرا على الأقدام عبر متاهة من السلالم المتعرجة، والممرات شديدة الانحدار، والساحات الصغيرة، ولعلك خلال تلك الجولة الساحرة ستجد الكثير من مناطق الجذب الرئيسية التي تستحق الاكتشاف في طريقك.