الوكيل الاخباري

 
 
الخميس 20-09-2018
06:05 م بتوقيت عمّان
الوكيل الاخباري
 

إلغاء متزايد لحفلات "كايروكي" .. تغريدة غريبة وهجوم!

الوكيل الاخباري - يبدو أن المتاعب باتت في انتظار فريق "كايروكي" الغنائي، بعد المصير المفاجئ لحفلاتهم الأخيرة، التي تم إلغاؤها دون أسباب واضحة.أما آخر الحفلات التي أعلن عن إلغائها، فكانت ستقام في ساقية عبد المنعم الصاوي في القاهرة بعد أيام، وقد بيعت تذاكرها بالكامل، قبل أن تعلن إدارة الساقية إلغاء الحفل ورد قيمة التذاكر للجمهور.أما فريق كايروكي الغنائي فقد أصيب بالارتباك لا سيما وأن الأمر تكرر أكثر من مرة، دون أسباب واضحة ، في حين لمحت بعض الأوساط المطلعة إلى أن الحفل الذي ألغي الشهر الماضي كان بسبب عدم استيفائه للشروط الأمنية من أجل تأمين الجمهور، فيما جاء إلغاء الحفل الأخير في ساقية الصاوي دون سبب معلن من إدارة الحفل والفريق الغنائي.تضارب الأنباء حول الأسبابوأمام ما جرى تضاربت الأنباء حول الأسباب الحقيقية لإلغاء الحفلات، وطرحت تساؤلات عديدة حول خلفية الإلغاء، خاصة وأن جهاز الرقابة رفض عددا من أغاني الألبوم الجديد، لتفاجئ الفرقة لاحقاً الجميع بطرح الألبوم عبر الانترنت وفيه الأغاني المرفوضة رقابيا.ومع كثرة التساؤلات، اتخذ الفريق قراراً أعلنه أمير عيد عضو الفريق عبر "تويتر"، مؤكدا أنه منذ الإعلان عن إلغاء حفلاتهم، بات يستقبل اتصالات من مواقع إلكترونية وقنوات أجنبية بشكل مبالغ فيه، من أجل الحصول على تصريح ناري، لكنه أكد أن هذا الأمر شأن داخلي لا علاقة لهؤلاء به، بحسب تعبيره، مشيرا إلى أنهم لن يسمحوا بأن يكون الفريق مادة يتم استخدامها لخدمة اتجاهات سياسية بعينها.تغريدة وهجومتغريدة أمير عيد ارتدت سلباً عليه، فتعرض للعديد من الانتقادات عبر وسائل التواصل، ليعود ويوضح بأن هناك مجموعة تردد أن الفريق يتراجع عن مواقفه، ولكن هذه النغمة يستمع إليها منذ 8 سنوات ومع كل عمل جديد يتضح أن من يهاجمونهم هم مجموعة من المزايدين، خاصة وأن الكل يرى الثمن الذي يدفعه الفريق.وفي تغريدته الأخيرة حاول عيد تفسير حديثه فيما يخص القنوات، موضحاً أنه استضيف من قبل العديد من القنوات، وقد تعامل بعضها معه بشكل مهني، إلا أن البعض الآخر كان يستضيفه لأسباب وأجندات أخرى، حيث تلقى كماً هائلاً من الأسئلة السياسية مقابل القليل من الأسئلة الفنية، ولعل هذا ما جعله يتعلم أين يظهر وبصحبة من، وما هو الغرض الحقيقي من عرض الاستضافة!