الثلاثاء 20-11-2018
الوكيل الاخباري



حسين الجسمى ينسحب من قرطاج بعد رفض "طلباته"



الوكيل الاخباري - الوكيل - علمت «اليوم السابع» أن النجم والمطرب الإماراتى حسين الجسمى انسحب من مهرجان قرطاج الغنائى الدولى رغم إدراج اسمه فى الجدول الرسمى لحفلات المهرجان، والتى تم نشرها وتوزيعها والإعلان عنها رسميا فى مؤتمر صحفى، حيث كان من المقرر أن يغنى ليلة 13 يوليو الجارى.ويمثل انسحاب الجسمى مفاجأة غير متوقعة ترجع أسبابها إلى طلبات الجسمى التى رأتها إدارة مهرجان قرطاج مبالغا فيها وزائدة عن الحد.حيث طلب المطرب الإماراتى إحضار فريق عمل كامل يرأسه مخرج لبنانى من أجل تصوير الحفل، وتحمل المهرجان جميع تكاليف الفريق من الانتقالات وتذاكر السفر والإقامة.كما طلب الجسمى الاحتفاظ بنسخة التصوير والتسجيل للحفل والتصرف فيها وحده دون الرجوع للمهرجان، وهو ما اعتبرته الإدارة أمورا مبالغ فيها خارجة عن قواعد الاتفاق مع باقى نجوم قرطاج المشاركين فيه هذا العام.طلبات الجسمى كانت ستكلف إدارة المهرجان بالإضافة إلى أجره حوالى 300 ألف دولار، فى حين أن الميزانية المبدئية التى كانت مرصودة لحفلته لم تكن تتعدى نصف هذا المبلغ.وتقوم حاليا إدارة مهرجان قرطاج بمحاولة البحث عن بديل للجسمى فى تلك الليلة الخالية من النجوم، حيث أن عامل الوقت قد لا يسعف إدارة المهرجان فى استقطاب أى نجم من خارج تونس، لذلك فإن الأقرب لشغل هذه الليلة حتى الآن هو فنان تونسى، خاصة أن إدارة المهرجان كانت قد واجهت بعض الانتقادات بسبب عدم استعانتها بالفنانين والنجوم التوانسة للمشاركة والغناء على مسرح قرطاج.المهرجان يشارك فيه هذا العام عدد كبير من النجوم منهم كاظم الساهر وهانى شاكر وآمال ماهر ورامى عياش ووائل جسار وراغب علامة ونجوى كرم وصابر الرباعى.