الثلاثاء 25-01-2022
الوكيل الاخباري

بسببب تفشي أوميكرون.. إغلاق عشرات المدراس في تونس

118628249_3201736659871868_6935537571801400711_o


الوكيل الإخباري-يرتفع انتشار وباء كورونا داخل المدارس في تونس بشكل لافت وسريع، فالإصابات بالمتحور "أوميكرون" سريع الانتشار تتضاعف بشكل يومي ما اضطر السلطات لغلق عشرات الفصول المدرسية وأكثر من 11 مدرسة ابتدائية وإعدادية وإطلاق عمليات تقصي مكثفة في صفوف التلاميذ داخل المدارس.

في غضون ذلك أوصت الثلاثاء اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا بعد اجتماعها بخصوص الوضع الوبائي داخل الوسط المدرسي بمواصلة الدروس في المؤسسات التعليمية وعدم تغيير روزنامة العطل المدرسية لهذه السنة وذلك رغم اقتراحات سابقة من الأطباء بغلق المدارس أو تقديم موعد العطلة تفاديا لمزيد انتشار عدوى متحور" أوميكرون" السريع.

اضافة اعلان


وفي ذات الوقت دعت اللجنة العلمية كامل الأسرة التعليمية إلى استكمال التطعيم ضد فيروس كورونا من أجل الحماية من الآثار الخطيرة للإصابة بالفيروس.

 

وأفاد عضو اللجنة العلمية لمجابهة فيروس كورونا أمين سليم في تصريحات لموقع سكاي نيوز عربية بأنه تم تأجيل النظر في تطعيم الفئة العمرية بين 5 سنوات و12 سنة في الوقت الحالي بسبب انتشار "أوميكرون"، بينما اتجهت التوصيات إلى مزيد حث المربين على استكمال جرعات التطعيم، مشيرا إلى أن 13 ألف منهم مازالوا لم يستكملوا التطعيم.

 

 وأكد الدكتور سليم أن تونس تعرف انتشاراً سريعا لأوميكرن وأن الموجة ستعرف ذروتها بحلول نهاية الأسبوع خلال أيام قليلة، متوقعا عدم تسجيل حالات خطرة جدا أو وفيات جراء هذا المتحور الجديد لفيروس كورونا.


ومن جهتها دعت الجامعة العامة للتعليم الثانوي في بيان لها إلى "التعليق المؤقت للدروس لمدّة معينة وبتواريخ مضبوطة"، وقال الكاتب العام المساعد لجامعة التعليم الثانوي فخري السميطي في تصريحات للموقع إن الممثل النقابي للمربين اقترح تقديم العطلة وتعطيل سير الدروس حاليا من أجل كسر حلقات العدوى وتمكين المتفقدين البيداغوجيين من مراجعة البرامج التعليمية بتخفيفها أو دمجها تحسبا لأي تطور في انتشار فيروس كورونا في البلاد.

 

سكاي نيوز

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة