السبت 02-07-2022
الوكيل الاخباري
Clicky

قد تعاني من أعراض كورونا.. ولست مصاباً به!

image1024x768


الوكيل الاخباري - يعاني الملايين حول العالم من حالات توتر وخوف من الإصابة بعدوى فيروس كورونا، وليس من قبيل المصادفة أن البعض ربما يعاني من ارتفاع بدرجات حرارة الجسم وأحياناً زيادة في نبض القلب أو ارتفاع في مستويات ضغط الدم، وهي بعض من أعراض مرض كوفيد-19 ولكن تظهر نتائج الاختبار سلبية فيما بعد.

اضافة اعلان


يأتي التفسير لهذه الظاهرة في سياق نتائج دراسة علمية، نشرتها مجلة Nature العلمية البريطانية، والتي توصلت إلى أن التوتر أو الخوف أو الإجهاد يمكن أن يثير ردود فعل فسيولوجية بأجسام القوارض والثدييات وكذلك البشر، من بينها الإصابة بالحمى.

 

ونجحت الدراسة، التي أجراها بروفيسور ناويكي كاتاوكا من جامعة طوكيو وفريقه البحثي، في تحديد دائرة عصبية في الجسم مسؤولة عن ارتفاع درجة حرارة الجسم وزيادة نبض القلب وارتفاع ضغط الدم، وتكلل هذه النتائج إرث طويل من البحث والتجارب لنفس الفريق البحثي على مدى 16 عاما.


ولا تقتصر الحالات على الخوف والتوتر بسبب جائحة كورونا، بل إنه ببساطة، على سبيل المثال، إذا كان شخص ما على وشك اعتلاء منصة للتحدث أمام جمهور كبير. وبينما ينتظر، يبدأ قلبه في النبض سريعًا وتتلاحق أنفاسه وربما يرتفع ضغط دمه وتتعرق راحتيه.


وذكرت الدراسة أن ردود الفعل الفسيولوجية هي آليات محفوظة تطوريًا لإعداد الجسم لمواجهة الأخطار الوشيكة، أو للمسارعة بالهرب للنجاة بالنفس. وتعد زيادة درجة حرارة الجسم أحد ردود الفعل الرئيسية في مثل هذه الحالات.


المصدر: العربية

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة