الثلاثاء 19-01-2021
الوكيل الاخباري

عقوبات للمخالفين

قطر تُطّبق ' بروتوكولا' جديدا للتعامل مع مصابي كورونا

قطططط
توضيحية


الوكيل الإخباري - أعلنت مؤسسة حمد الطبية في قطر عن بروتوكول جديد للتعامل مع مصابي كورونا بحيث سيتم إخراج غالبية المصابين من مرافق الرعاية الصحية بعد 14 يوما من تاريخ الحصول على أول مسحة إيجابية.

وبحسب موقع صحيفة "الشرق القطرية"، يتضمن البروتوكول الجديد اتباع المرضى تعليمات الفريق الطبي المختص، بما في ذلك تحميل وتفعيل تطبيق "احتراز" على الهواتف الجوالة، والبقاء في الحجر الصحي المنزلي دون مغادرة المنزل لأي سبب لمدة أسبوع إضافي.

وحذرّت المؤسسة كل من يخالف تلك الاشتراطات، بأنه يعرض نفسه للعقوبات، طبقا لقانون العقوبات والوقاية من الأمراض المعدية، وقانون حماية المجتمع.

اضافة اعلان
 

وأوضحت أن العديد من المرضى كانوا يبقون في المستشفى أو مرافق العزل لأكثر من 14 يوما، قبل اعتماد البروتوكول الجديد، حيث كان خروجهم يتطلب أن تأتي نتيجة فحص "بي سي آر" سلبية، مرتين قبل أن يسمح لهم بمغادرة المنشأة الصحية.


من جهتها، أشارت أخصائية الفيروسات بمؤسسة حمد الطبية، نعيمة المولوي، إلى أن البروتوكول الجديد لتسريح المرضى المصابين بـ "كوفيد 19"، هو خطوة مشجعة نحو الأمام، ويجعل دولة قطر تتماشى مع توصيات منظمة الصحة العالمية.


وتنطبق سياسة التسريح الجديدة فقط على المرضى الذين لا يحتاجون إلى دعم طبي، في حين أن المرضى الذين لديهم أعراض تتراوح حدتها من المتوسطة إلى الشديدة، والذين يتطلبون علاجا طبيا مستمرا، سيخضعون للرعاية في منشأة طبية حتى زوال الأعراض.


وتعتبر قطر من أكثر الدول العربية تأثرا بتداعيات جائحة كورونا، حيث تحتل المركز الثاني عربيا بعدد حالات الإصابة بالفيروس، والذي اقترب لمستوى 50 ألف حالة.


واتخذت السلطات إجراءات وتدابير احترازية متعددة، حتى أنها توعدت مخالفي قانون ارتداء الكمامة بعقوبات شديدة تتضمن غرامات باهظة والحبس لسنوات.

 

المصدر : روسيا اليوم 

 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة