الأربعاء 22-05-2019
الوكيل الاخباري



فيديو :: راصد: خروقات في ثانية الكرك وعدم التزام بالحبر السري وانتحال للشخصية




الوكيل الاخباري -  الوكيل - قال برنامج مراقبة أداء المجالس المنتخبة "راصد" المنبثق عن مركز الحياة لتنمية المجتمع المدني، إن فريق مراقبيه للعملية الانتخابية التي بدأت اليوم السبت لملئ المقعد الشاغر في الدائرة الثانية بمحافظة الكرك، رصدت 19 خرقاً وتجاوزاً في العملية الانتخابية من شأنها التأثير على حرية الناخبين وعلى سلامة العملية الانتخابية.وأكد في بيان له اليوم على ضرورة استفادة الهيئة المستقلة للانتخاب من التجارب السابقة وأن تقوم بواجباتها الموكولة إليها بكل اقتدار خصوصاً بعد الانتهاكات التي رصدها فريق الرصد اليوم، والتي تؤكد على أنها لم تستفد من الخبرات المتراكمة لاسيما وأن انتهاكات الدائرة الثانية في محافظة الكرك تتشابه وانتهاكات الانتخابات الفرعية التي جرت في الدائرة الثانية في اربد.ومن بين الخروقات التي رصد فريق "راصد" حالات لانتحال الشخصية،ـ ومن ذلك، حالة في صندوق رقم 19 في مركز اقتراع مدرسة شيحان للبنات، وحالة أخرى في مركز اقتراع مدرسة حي مشهور الأساسية المختلطة، ولوحظ تساهل اللجان بمسألة غمس الأصبع في الحبر، ومنها مدرسة جدعا الثانوية للبنين، ورصد أكثر من 30 حالة تصويت علني بصوت مرتفع في عدة مراكز انتخابية وادعاء الأمية ومنها 10 حالات في صندوق إناث مدرسة الربة.وأضاف أن مراقبيه لاحظوا حالات لشراء أصوات وعرض أموال مقابل التصويت لمرشح محدد وذلك في ساحة مركز اقتراع مدرسة حي مشهور الأساسية، وحالات رفض غمس الأصبع بالحبر السري في مدرسة جدعا الثانوية للذكور ومدرسة الروضة للبنين، كما قام أحد الناخبين في مركز اقتراع مدرسة الربة بتصوير ورقة الاقتراع بعد تأشيره على اسم المرشح، ووثق فريق الرصد اقتحام لمركز مدرسة جدعا الثانوية للبنات من قبل مواطنين احتجاجاً على تعامل لجان الانتخابوتالياً نص البيان كاملاً. بيان أولي "مراقبة الانتخابات التكميلية للدائرة الثانية في محافظة الكرك".صادر عن برنامج مراقبة أداء المجالس المنتخبة "راصد" المنبثق عن مركز الحياة لتنمية المجتمع المدني19/12/2015بدأ فريق برنامج مراقبة أداء المجالس المنتخبة "راصد" المنبثق عن مركز الحياة لتنمية المجتمع المدني، اليوم السبت 19/12/2015 بمراقبة العملية الانتخابية لملئ المقعد الشاغر في الدائرة الثانية بمحافظة الكرك، وذلك من خلال (6) فرق رصد متحركة توزعت على مختلف المراكز الانتخابية الــــ 20 في الدائرة والتي تشمل 37 صندوقاً.واعتمد راصد في عملية المراقبة على أربعة نماذج لتقيم مجريات يوم الاقتراع، توزعت بين افتتاح مراكز الاقتراع ومجريات الفترة الصباحية لغاية الساعة 12:00 ظهراً والفترة المسائية لغاية الساعة 5:00 مساءً. وفيما يخص الإنتهكات والخروقات التي وصل إليها الراصدون في الميدان فكانت على النحو الآتي : أولاً: رصد المراقبون عدة حالات لانتحال الشخصية،ـ ومن ذلك، حالة في صندوق رقم 19 في مركز اقتراع مدرسة شيحان للبنات، وحالة أخرى في مركز اقتراع مدرسة حي مشهور الأساسية المختلطة، ورصدت حالتي انتحال شخصية في مركز اقتراع مدرسة الربة للبنات، وحالتين في مركز اقتراع مدرسة القصر للإناث، وهو اختراق من شأنه التأثير على شفافية ونزاهة العملية الانتخابية. ثانياً: تعامل رئيس لجنة الانتحاب في مركز مدرسة جدعا الثانوية إناث صندوق رقم 35 بطريقة غير مهنية ولا تنسجم مع المعايير الأساسية لضمان حرية وعدالة العملية الانتخابية حيث قام بقراءة أسماء المرشحين بصوت مرتفع أمام الناخب حتى يختار اسم المرشح، وقام رئيس اللجنة بالتأشير على ورقة الاقتراع بدلاً من الناخب، وهذا من شأنه التأثير على سرية الانتخاب وحرية الناخبين. ثالثاً:تم رصد وجود أكثر من شخص عند المعزل المخصص للاقتراع وقد تكررت هذه المخالفة في معظم مراكز الاقتراع ولم يتم التعامل مع هذه المخالفة من قبل اللجان الانتخابية مما يؤثر على سرية وعدالة العملية الانتخابية. رابعاً: لوحظ وجود مرافقين مع الأشخاص ذوي الإعاقة والأشخاص الأميين وتم التصويت عنهم، وقد رصدت حالات كثيرة منها في صناديق رقم 14 و25 34و35. خامساً: انقطاع الكهرباء في بعض مراكز الانتخاب منها مركز اقتراع مدرسة شيحان الأساسية. سادساً: لوحظ تساهل اللجان بمسألة غمس الأصبع في الحبر الانتخابي، ومثال على ذلك في مدرسة جدعا الثانوية للبنين. سابعاً: رصد أكثر من 30 حالة تصويت علني بصوت مرتفع في عدة مراكز انتخابية وادعاء الأمية من قبل المصوتين ومنها رصدت 10 حالات في صندوق إناث مدرسة الربة وجرت ملاسنة بين اللجنة والناخبين وانصاعت اللجنة لقبول التصويت العلني لمن يدعي الأمية، ومنها في مركز اقتراع جدعا الثانوية للبنات صندوق 34 و35، ومركز اقتراع مدرسة شيحان الأساسية صندوق رقم 19. ثامناً: رصد المراقبون تواجد أمني كثيف في جميع مراكز الاقتراع في الدائرة الثانية. تاسعاً: رصد تواجد عناصر أمنية بلباس مدني داخل مراكز الاقتراع. عاشراً:رصدت عمليات تأثير من قبل مندوبي المرشحين على الناخبين للتصويت لصالح أحد المرشحين في صندوق رقم 34 و35. حادي عشر:لاحظ المراقبون حالات لشراء أصوات وعرض أموال مقابل التصويت لمرشح محدد وذلك في ساحة مركز اقتراع مدرسة حي مشهور الأساسية. ثاني عشر: رصدتحالات رفض غمس الأصبع بالحبر السري في مدرسة جدعا الثانوية للذكور ومدرسة الروضة للبنين، حيث رفض أحد الناخبين غمس أصبعه وتم حجز هويته عند لجنة الانتخاب. ثالث عشر: قام أحد الناخبين في مركز اقتراع مدرسة الربة بتصوير ورقة الاقتراع بعد تأشيره على اسم المرشح وقد قامت اللجنة باحتجاز هويته وبعد نصف ساعة عاد الشخص نفسه ليتسلم هويته بعد أن أدلى بيمن عدم تصويره للورقة. رابع عشر: جرى اقتحام لمركز مدرسة جدعا الثانوية للبنات من قبل مواطنين احتجاجاً على تعامل لجان الانتخاب "ومرفق فيديو وصورة يبين الاقتحام". خامس عشر: توقفت العملية الانتخابية في معظم مراكز الاقتراع مثل مركز اقتراع مدرسة السماكية الثانوية للبنين ومركز مدرسة جدعا الثانوية للبنات. سادس عشر: عدم توافر تجهيزات خاصة بالأشخاص ذوي الإعاقة في بعض مراكز الاقتراع مثل مدرسة السماكية الثانوية حيث كانت عملية الاقتراع في الطابق الثاني. سابع عشر: تساهلت بعض اللجان في التدقيق على الهويات الشخصية والبطاقة الانتخابية وخاصة في مركز اقتراع الربة الثانوية للبنين صندوق رقم 4 و5. ثامن عشر: لوحظ وجود دعايات انتخابية على أبواب بعض مراكز الاقتراع. تاسع عشر: عدم استخدام الآلة المخصصة لكشف صحة الأرقام على البطاقة الانتخابية، وذلك لتعطلها في أكثر من مركز اقتراع وبعد ذلك تم الاستغناء عنها نهائياً مثال على ذلك صندوق رقم 6 في مركز اقتراع مدرسة الربة لذكور.