الأحد 09-12-2018
الوكيل الاخباري



جامعة الشرق الأوسط تحتفي بتخريج "فوج القدس".. صور

10


رعى رئيس مجلس أمناء جامعة الشرق الأوسط الدكتور يعقوب ناصر الدين حفل تخريج طلبة الفصلين الثاني والصيفي، من الفوج الثاني عشر لطلبة الماجستير، والتاسع لطلبة البكالوريوس للعام الجامعي 2017- 2018 "فوج القدس" في قصر الثقافة بمدينة الحسين للشباب، بحضور رئيس هيئة المديرين لشركة جامعة الشرق الأوسط الدكتورة سناء شقوارة، وأعضاء مجلس أمناء الجامعة، وأهالي الخريجين، وعدد من الملحقين الثقافيين، وقيادات المجتمع المحلي.

 

اظهار أخبار متعلقة




وأكد الدكتور ناصرالدين خلال الحفل أن جامعة الشرق الأوسط بكل ما لديها من إمكانات وقدرات أكاديمية وبحثية وتطبيقية عملت على توفير فضاء معرفي لطلبتها متكامل العناصر والأبعاد، وبذلت في سبيل ذلك الجهود الكبيرة، وتطوير أساليب التدريس، وتحديث المناهج والمساقات، واعتماد الحوكمة في الإدارة الجامعية، حتى نالت شهادة الجودة "المستوى الذهبي" من هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي وضمان جودتها الأردنية، مثلما حصلت على شهادة الآيزو الدولية، وهي تحتضن اليوم واحدة من أعرق الجامعات البريطانية "Bedfordshire" لمنح شهادات البكالوريوس والماجستير والدكتوراه في عدة تخصصات.

من جهته أثنى رئيس الجامعة الاستاذ الدكتور محمد الحيلة على القيادة الحكيمة لمجلس الأمناء الذي وضع فلسفة خاصة لرؤية ورسالة وأهداف الجامعة، وقدم التوجيه والمتابعة ليكون رحاب جامعة الشرق الأوسط رحابًا معرفيًا يؤهل الطلبة لتقدير قيمة الحياة والعمل والعطاء والإنجاز.

وفي كلمة الخريجين باللغتين العربية والانجليزية، وجه الطلبة شكرهم لرئاسة الجامعة وللهيئة التدريسية وذويهم على الجهد الموصول الذي بذلوه لايصالهم الى هذه المرحلة المفصلية من حياتهم، والتي تمثل علامة فارقة في مسيرتهم نحو الانطلاق الى الحياة الواقعية العملية، والموصلة في النهاية لبناء وطنهم وصناعة مجده.

وتضمن الحفل  تكريم ورثة المرحوم سماحة الشيخ عزالدين الخطيب التميمي قاضي القضاة الأسبق، وسعادة الأستاذ الدكتور عبدالباري درة، وسعادة الدكتوره سناء شقوارة، لمساهمتهم في إثراء مكتبة الجامعة بالكتب التي تحوي العلوم والمعارف المتنوعة وتساعد الباحثين والأساتذة والطلبة على الحصول على المعلومة.

وتم تكريم  أعضاء الهيئة التدريسية الذين تمت ترقيتهم، بموجب قرار مجلس عمداء جامعة الشرق الأوسط للعام الجامعي 2017/2018، لما بذلوه من جهود في المجالات العلمية والبحث العلمي وخدمة المجتمع.

كما تم تكريم الطلبة الأوائل من كافة التخصصات وتسليم الشهادات للخريجين.

وأقيم الحفل برعاية ذهبية من مؤسسة أبو هيكل للسيارات، وبدعم من شركة موندو للمقاولات، أرض وورد، مطبعة ليث، استديو الجبيهة.