الثلاثاء 18-06-2019
الوكيل الاخباري



عرض مشاريع تخرج طلبة جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا

WhatsApp Image 2019-05-25 at  1.24.33 PM (1)



الوكيل الاخباري – نوقشت في كلية الملك عبدالله الثاني للهندسة في جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا مشاريع التخرج في تخصصات: هندسة الاتصالات، وهندسة الحاسوب، وهندسة القدرة والطاقة، على مدار يومين.

 

وكان رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور مشهور الرفاعي يرافقه نائب الرئيس لشؤون التطوير والبحث العلمي الدكتور غيث الربضي، وعميد الكلية الدكتور خلدون أبو غربية، وعدد من رؤساء أقسامها، تفقد قاعات عروض ومناقشة مشاريع التخرج، مستمعاً إلى شروحات بعض الطلبة، ومتابعاً لمجريات التقييم.

 

اظهار أخبار متعلقة


وأعرب الرفاعي عن اعتزازه وفخره بما قدمه الطلبة من مشاريع دمجت في طرحها متطلبات السوق المحلي والعالمي، مع الريادة والابتكار، إضافة إلى اعتمادها أسلوب المناقشة المتفق مع ما تعتمده الجامعات العالمية، وما يتوافق مع الاعتماد العالمي ABET من متطلبات التصميم، ضمن محددات خاصة بالبيئة والظروف العملية للمشروع المصمم هندسياً، وهو ما يضع الجامعة في مصاف الجامعات العالمية في كل ما تطرحه من تخصصات مميزة وريادية.

ومن جانبه أشار الدكتور أبو غربية إلى أبرز المشاريع الهندسية التي قدمت في هذا العام، ومنها مشروع تصميم نظام اتصالات لاسلكي يحدد عدد الأشخاص المتواجدين في مكان ما، معتمداً على قياس خصائص أمواج الراديو باستعمال الذكاء الاصطناعي في قسم الاتصالات، وهو من إعداد الطلبة: رحمة عطالله، وعدي الدويك، وفرح باطا، وبإشراف المهندس محمد طه. ويتكون النظام من مرسل ومستقبل لأمواج الراديو، منخفضة التكلفة، حيث يتم تجميع الأمواج وتحليلها إحصائياً عن طريق خوارزميات الذكاء الاصطناعي؛ لتحديد عدد الأشخاص المتواجدين بدقه تتجاوز 93%، بما في ذلك اختلاف البيئة المحيطة، بحيث يتم عرض كثافة الازدحام أوتوماتيكياً من خلال بوابه إلكترونية.

كما هدف مشروع آخر في تصميم وبناء نظام آني للكشف عن الأسلحة باستخدام تعلم الآلة في قسم هندسة الحاسوب للطلبة: عمر الزئبق، ويزن خيري، بإشراف الدكتور أمجد الموسى، إلى استخدام الطلاب تقنيات الذكاء الاصطناعي وتعلم الآلة، في تطوير نظام للكشف المبكر عن الأسلحة عند مداخل المنشآت الهامة، من خلال معالجة صور أنظمة المراقبة، وربطها مع أجهزةرجال الأمن.

أما مشروع تصميم وتنفيذ نظام التصنيف الآلي للتعليمات البرمجية الآمنة في قسم هندسة الحاسوب للطلبة: اسلام عودة، وماجد لطفي، بإشراف الدكتور هيثم العاني، فإنه يعدُّ منصة متكاملة تمكن الطالب الملتحق في أي من دورات البرمجة من حل الاختبارات والتعليمات البرمجية في لغة ( CC++)، والذي يتأكد من تشغيل التعليمات البرمجية بشكل آمن في بيئة مغلقة، من أجل القيام بسهوله بتقدير الواجبات المنزلية، والاختبارات الخاصة بالطالب. وعلاوة على ذلك يتم حماية أجهزة الكمبيوتر الخاصة بالمدرس أو المساعد التعليمي من التعرض للهجوم بواسطة شفرة ضارة.

بالإضافة إلى ذلك، تم عرض مشروع تصميم ومحاكاة لعاكس معزول متعدد المستويات في قسم الهندسة الكهربائية للطلبة: نارت عمر، وعبدالله محمود، وبإشراف الدكتورة مجد بطارسة، وقد اقترح هذا المشروع طوبولوجيا جديدة لعاكس متعدد المستويات يحتاج إلى عدد أقل من المفاتيح الإلكترونية مقارنة مع المحولات متعددة المستويات الأخرى، وهذا يقلل من الحجم والتكلفة ويعزز الكفاءة بالإضافة إلى استخدام المحولات لأغراض العزل ورفع الجهد الكهربائي.