الجمعة 24-05-2019
الوكيل الاخباري



116 مهندسا ومهندسة يؤدون القسم القانوني في البلقاء

1M8A9632



الوكيل الاخباري – أدى 116 مهندسا ومهندسة القسم القانوني في فرع نقابة المهندسين الاردنيين في محافظة البلقاء، الثلاثاء، بحضور نقيب المهندسين الاردنيين المهندس أحمد سمارة الزعبي، وأمين عام النقابة المهندس محمد ابو عفيفة وعضوي مجلس النقابة المهندس محمد المحاميد والمهندس رائد الشربجي، ورئيس مجلس الفرع المهندس مروان الحديدي، وأعضاء مجلس الفرع.

وقال نقيب المهندسين المهندس أحمد سمارة الزعبي إننا جميعا ننتمي الى بيئة واحدة ومسافات متقاربة، وندرك حجم المعاناة التي يعانيها الطلبة خلال مراحل الدراسة وحتى مرحلة التخرج.

 

اظهار أخبار متعلقة



وأضاف أن نخب المهندسين التي تنضم الى النقابة تعتبر اساس التطور والارتقاء الى مستويات عالمية، اذا ما تسلحت بالخبرة والمعرفة وبناء الذات وصقل المهارات، لتستطيع الوصول الى ما وصل اليه العالم الذي بات على مشارف الثورة الصناعية الرابعة.

وبين أن مراكز التدريب في النقابة وفروعها في المحافظات تعقد العديد من الورشات والدورات المختلفة والمتخصصة والتي من شأنها تطوير مهارات المهندسين وكفاءاتهم لتمكينهم من المانفسة عالميا، متجاوزة قلة المساحات المتوافرة امام تدريب المهندسين والاعداد الكبيرة من الخريجين.

وشدد على أن النقابة تضع كل امكاناتها تحت تصرف المهندسين جميعا، مبينا أنها تقوم بدورها الاجتماعي والنقابي والوطني والمهنية على اكمل وجه، بفضل التفاف الهيئات العامة حولها، ومستوى الديمقراطية العالي فيها واعتمادها على مبدأ اللامركزية.

بدوره، قال رئيس مجلس الفرع المهندس مروان الحديدي، إن الحياة العملية تحتم على كل مهندس صقل مهاراته وبناء شخصيته وذاته، ليثبت انه مهندس وليس حامل شهادة فقط.

وأشار الى أن النقابة كأكبر مؤسسة وطنية تخدم العديد من المنتسبين، ومن اكبر النقابات عددا على مستوى المملكة، تحمل عبئا كبيرا امام موجات الخريجين المتصاعدة والتحديات الاقليمية والموضوعية في المنطقة.

ولفت المهندس الحديدي الى أن قانون النقابة والدستور يحتم على المهندس الانضمام الى النقابة كأحد متطلبات مزاولة المهنة، خاصة وأن النقابة تساهم في رفع مستوى المهندسين والكفاءة المهنية.

وفي نهاية الحفل، تسلم المهندسون بطاقات العضوية وشهادات الانتساب.