الأربعاء 20-03-2019
الوكيل الاخباري



إندونيسيات يتفقن على قتل السعوديين عبر «رسالة الانتقام»

 



الوكيل الاخباري - الوكيل - تزامنا مع استمرار مسلسل الشائعات والأقاويل التي تأخذ حيزا من الاهتمام والتداول في مواقع التواصل وبرامج الأجهزة الذكية، نفى عدد من العمالة والخادمات الإندونيسيات تأييدهم لما يسمى بـ«رسالة الانتقام» التي راجت أمس عبر «الواتس أب» و«مسنجر البلاك بيري» مؤكدين بأنها مجرد شائعة لا أساس لها من الصحة، تحاول إحداث شرخ في العلاقة بين العمالة الإندونيسية والمجتمع السعودي، وتشويه صورة العمالة الإندونيسية، مؤكدين براءتهم من مثل هذه الرسائل المزعومة، ومعربين عن إدانتهم التامة للجريمة البشعة التي ارتكبتها الخادمة التي يجب أن تنال عقوبتها الشرعية.ووفقا لصحيفة عكاظ السعودية، راجت أمس وعبر «الواتس أب» رسالة تشير إلى اتفاق الخادمات على تخصيص يوم الثامن من أكتوبر للقيام بما وصفوه بالانتقام من العائلات السعودية وقتل الأطفال والتخريب انتقاما للخادمة قاتلة الطفلة تالا.لكن السائقين والخادمات الإندونيسيات الذين أقروا بأنهم سمعوا بالشائعة، اعتبروا وعي المجتمع السعودي هو الكفيل بدحضها، مشيرين إلى أنهم يعملون في المملكة منذ سنوات ولم تحدث منهم تصرفات جماعية غير لائقة، فيما اعتبروا ما أقدمت عليه الخادمة قاتلة الطفلة تالا تصرفا فرديا لا يعبر عن أي خادمة أو عامل إندونيسي يعمل في المملكة.الجدير بالذكر أن هذه الإشاعة وصلت لمواقع التواصل الاجتماعي وتم تداولها في أجهزة البلاك بيري في دولة الإمارات أيضا.