الأحد 25-08-2019
الوكيل الاخباري



بائع فوشار يبني طائرته الخاصة بـ600 دولار

2019581615473209O



الوكيل الاخباري - تمكن بائع فوشار باكستاني من بناء طائرته الخاصة بتكلفة لا تزيد عن 600 دولار، وباستخدام أكياس قماشية وقطعاً من عربة قديمة.

وبعد أن وفر ما يستطيع من عمله كبائع فوشار وحارس أمن، بدأ محمد فايز (32 عاماً) بالعمل على تحقيق حلم الطفولة في بناء طائرة، حيث حصل على المعلومات الأساسية من برامج التلفزيون والمخططات على الإنترنت.

 

وتم تصنيع الطائرة من مواد لا يمكن لأحد أن يتخيل أن تدخل في صناعة طائرة، مثل محرك آلة حفر، وأجنحة من الخيش، وعجلات مأخوذة من عربة تُجر باليد، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وجذب عمل فايز المذهل انتباه سلاح الجو في البلاد، حيث زاره ممثلون عنه عدة مرات وأصدر المسؤولون شهادة للإشادة بعمله، وتوافد الزوار على رؤية ابتكار السيد فايز الفريد من نوعه، والذي يقبع الآن في الفناء الخالي بمنزله المؤلف من ثلاث غرف في قرية تابور بمقاطعة البنجاب الوسطى.

 

اظهار أخبار متعلقة


 

وكان السيد فايز يحلم بالانضمام إلى القوات الجوية في طفولته، لكن والده توفي وهو طالب في المدرسة، مما اضطره إلى ترك الدراسة في الصف الثامن، والقيام بأعمال مختلفة لإطعام والدته وإخوته الصغار الخمسة.

واختار فايز يوم 23 مارس (آذار) العيد الوطني لباكستان لإزاحة الستار عن طائرته وتجربتها أمام حشد من الناس، لكن قبل أن يبدأ بتشغيل المحرك وصلت الشرطة وألقت القبض عليه، قبل أن تفرج عنه بكفالة بلغت 3000 روبية (20 دولار).

 

وعندما زارت وكالة طفرانس بريس" مركز الشرطة المحلي، قال الضباط إنهم ألقوا القبض على السيد فايز، لأن طائرته تشكل خطراً على السلامة العامة.

وأوضح الضابط ظافر إقبال "أعيدت الطائرة إلى السيد فايز كبادرة حسن نية، إذا حصل على رخصة طيران أو تصريح، يمكنه الطيران بها متى شاء".