السبت 21-09-2019
الوكيل الاخباري



بعدما شعرت بآلام في المعدة.. الأطباء اكتشفوا "مسخاً" في أحشائها!

Doc-P-617476-637016526174611484



الوكيل الاخباري

في حالة طبية نادرة جداً، تصيب شخصاً بين كل نصف مليون شخص، نجح الجراحون في إنهاء آلام هندية شابة كانت تعاني من آلام في المعدة.

واشتكت الشابة البالغة من العمر 17 عاما من آلام في المعدة ثمّ لاحظت كتلة متزايدة في بطنها، ما دفعها إلى الذهاب إلى الطبيب، الذي اكتشف أن مشكلتها ليست هضمية على الإطلاق، إذ كانت تحمل توأمها المشوه في بطنها طوال حياتها.


ووفقا لمقال نشر في المجلة الطبية البريطانية مؤخرا، يعتقد الأطباء أن الشابة، هي الأولى التي حملت توأما تطور جزئيا في جسمها إلى مرحلة البلوغ.

وبحسب المجلة، فقد نمت كتلة غامضة بزاوية غريبة من معدة الشابة على مدى 5 سنوات، وكانت تتسبب لها بآلام حادة في بعض الأحيان، فيما كانت تشعر بالشبع وامتلاء المعدة في أحيان أخرى.

وعندما فحص الأطباء بطنها، شعروا بوجود كتلة كانت صلبة إلى حد ما، ولكن ليس باستمرار، بحسب ما نقلت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية.

وبعد إجراء تصوير بالأشعة والتصوير المقطعي، اتضحت طبيعة الكتلة الغريبة داخل أحشاء الفتاة وتم التعرف عليها على أنها مجموعة كاملة من الأعضاء والأنسجة، وبدت بعض المناطق مثل الدهون، بينما ظهرت مناطق أخرى مثل الأنسجة الرخوة للأعضاء، ثم بعض الأجزاء الصلبة المكونة من الكالسيوم، والتي بدت بيضاء صارخة في التصوير بواسطة الأشعة المقطعية.

وعند الفحص الدقيق، تبين أن أجزاء الكالسيوم ما هي إلا عظام، وعلى وجه التحديد، فقرات وأضلاع وعظام طويلة.
 
وقرر الأطباء إجراء عملية جراحية لإزالة هذه الكتلة التي تعرف باسم "المسخ".

وكالات