السبت 17-11-2018
الوكيل الاخباري



جريمة وحشية قتلها زوجها قرب المقبرة !!




الوكيل الاخباري - كشفت تقارير إعلامية لبنانية تفاصيل مقتل الأم اللبنانية ريان إيعالي (23 عاماً) على يد زوجها مازن حمودان الذي ضربها بشكل وحشي بالقرب من أحد المقابر، فدخلت غيبوبةً لمدة شهر انتهت بوفاتها أمس الجمعة.وفي التفاصيل التي نشرتها صحيفة "النهار": "كان الانتقام كامنا في عمل الزوج بحسب ما أظهرته التحقيقات، فهي قصدته حيث تواجد على مقربة من مقبرة باب الرمل طالبة منه المال لتغطية نفقات معالجة مرض رضيعتهما. فكان نصيبها العنف المتوحش حتى الموت، رغم أنها قاومت لشهر كامل قبل أن تفارق الحياة".واشارت "النهار" الى أن الضحية كانت كانت تقيم في منزل أهلها بانتظار العودة النهائية إليهم قبل صدور حكم الطلاق من زوجها، علماً أن لديهما ولدين هما مؤمن ولؤي.وروت شقيقة الضحية منال ما حصل مع ريان لـ"النهار":"في يوم الحادث، توجهت ريان الى مكان عمل زوجها في حي باب الرمل لتأخذ منه نقودا من اجل علاج ابنتها، وبعد ان اخذت منه مبلغا بسيطا من المال وهي في طريق العودة لحق بها، حيث تلاسنا، ثم ضربها بحجر كبير على رأسها ثم اجهز عليها".اضافت:" قبل الحادثة الاليمة كانت ريان قد تركت زوجها بسبب قيامه بنقل سكنهم من مكان الى آخر، وبيعه أثاث البيت، وبعد 15 يوما عادت اليه بناء على وعد منه بتأمين مسكن لهم فلم تجد شيئا، سألته عن البيت، فطلب منها الانتظار قليلا متذرعا بالظروف المادية الصعبة، فعادت الى بيت اهلها، خاصة انها كرهت الحياة معه بسبب تصرفاته".