الأربعاء 24-04-2019
الوكيل الاخباري



حاولت دفن زوجها حياً لمنعه من الزواج .. إلا أن "قلب الأم" كان أقوى من مكرها !

Doc-P-554875-636854019365249237


حاولت سيدة أربعينية التخلص من زوجها بعدما أخبرها باستعداده للزواج من امرأة أخرى بسبب معاناتها من مرض في الرحم يمنعها من الإنجاب منذ 11 عاماً بعد إنجابهما طفلة وحيدة، فقررت التخلص منه ودفنه حياً فوضعت له المخدر في الطعام.

 

اظهار أخبار متعلقة

 

وقبل أن تستعين بصديقتها للتخلص منه ودفنه في حفرة بجانب المنزل في مدينة اكتوبر بمحافظة الجيزة في مصر، حضرت والدته عقب فشلها في التواصل معه هاتفياً وكسرت باب الشقة بمساعدة الجيران وأسرعت في نقله إلى المستشفى عندما وجدته فاقداً للوعي.

 

وقال الزوج في محضر الشرطة إن والدته كانت تشعر بما كانت تنويه زوجته من انتقام، لذلك كانت تحرص على محادثته هاتفياً بشكل يومي، وفي يوم الواقعة فشلت في الوصول إلى هاتفه لأن زوجته أغلقته بعد أن قامت بتخديره فأسرعت في الذهاب إلى منزله ونجحت في إنقاذه من الموت.

وأكد الزوج أنه طلق زوجته بعد الحادثة وأخذ طفلته بناء على تنازله عن البلاغ بمحاولة قتله وكتابة الزوجة تنازلاً عن حضانة الطفلة، ولكنها تراجعت بعد شهور عن الاتفاق وخطفت الطفلة، وبدأت في ملاحقته بالبلاغات الكيدية، وفق تعبيره.

وأضاف الزوج "طارق. م" أن خلافات حادة جمعت بينه وبين زوجته، اشترى بسببها منزلاً آخر للزواج فيه من سيدة أخرى بناء على موافقتها، ولكنها اعترضت على العروس لغيرتها من امتلاكها قدراً كبيراً من الجمال، وبدأت في إفشال الزيجة.

وتابع: "كانت زوجتي دائمة التضييق عليّ ودفعي لكتابة تنازل عن أملاكي لها، خوفا من أن تُحرم من حقوقها عندما أستخدم حقي في الزواج من أخرى لتحقيق حلمي بإنجاب الأطفال".