الأربعاء 21-11-2018
الوكيل الاخباري



خرج لمساعدة أبيه فعاد جثة هامدة .. 20 طعنة تنهي حياة طفل

جثة-انتحار-قتل


لم يستغرقه التفكير كثيرًا، اتخذ قراره بمجرد مشاهدته للمجني عليه، أمسك الشاب العشريني سكينًا وسدد لطفل عمره15 عامًا أكثر من 20 طعنة في الرقبة والصدر لسرقة 'توك توك'، كان يقوده في منطقة الزراعات بمركز أوسيم شمال محافظة الجيزة في مصر.

التحريات والتحقيقات نسبت للشاب، تهمة القتل العمد المقترنة بالسرقة، التفاصيل الكاملة للواقعة، جاءت بمجرد تلقي مركز شرطة أوسيم بلاغًا من أهالي قرية ثقيل بالعثور على جثة صبي مصاب بطعنات في مختلف أنحاء جسده.

عقب تلقي البلاغ، انتقلت قوة أمنية من مباحث الجيزة، تحت إشراف اللواء دكتور مصطفى شحاتة مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة، واللواء رضا العمدة مدير الإدارة العامة للمباحث، إلى مكان الواقعة، وبدأت القوات إجراء معاينة وفحص البلاغ وجاءت كالتالي: 'صبي 15 عامًا مصاب بقرابة 20 طعنة في مختلف أنحاء جسده، لا يحمل أي بيانات تقود لتحديد هويته'، أُخطر المستشار المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة، وباشر التحقيقات فريق من نيابة الحوادث، تحت رئاسة محمد شرف رئيس نيابة حوادث شمال الجيزة، وناظرت النيابة الجثة، وقررت عرضها على الطب الشرعي، وطلبت تحريات المباحث حول الجاني ودوافع الجريمة.

بالتزامن مع مناظرة النيابة، بدأ فريق البحث، تحت إشراف اللواء محمد عبدالتواب نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، والمقدم أحمد ربيع رئيس مباحث مركز أوسيم، فحص بلاغات التغيب في الأقسام المجاورة، وفي أثناء البحث والفحص توصلت القوات إلى أن هناك بلاغ تغيب يحمل مواصفات جثة الطفل نفسها، في قسم الوراق، وجرى استدعاء أسرته وتعرفت على الجثة، وتبين أن كان يعمل سائق 'توك توك' لمساعدة والده في المعايشة، وأنه خرج من المنزل صباح أمس ولم يعد، وهاتفه المحمول مغلق.

وجاء في تحريات المباحث، أن قوات الشرطة تحت قيادة العميد عمرو طلعت رئيس المباحث الجنائية لقطاع شمال الجيزة، والعقيد محمد عرفان مفتش مباحث شمال الجيزة، فحصت خط سير الضحية، وتبين أنه كان شخص في العقد الثاني من عمره كان يستقل برفقة الضحية 'التوك توك'، وبتقنين الإجراءات وتكثيف التحريات، توصلت القوات إلى شخصية الشاب المشتبه فيه، وتبين أنه مقيم في منطقة إمبابة، وأنه آخر شخص كان برفقة الضحية، وتم استئذان النيابة العامة، وانطلقت قوة من المباحث، تحت إشراف اللواء رضا العمدة مدير الإدارة العامة للمباحث، وألقي القبض على الشاب المشتبه فيه، وتم العثور على 'توك توك' الضحية قبل بيعه.

وجاء في محضر الشرطة، أن المتهم اعترف بارتكاب الواقعة، في أثناء مناقشته أمام اللواء محمد عبدالتواب نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، وأنه مزق جسد المجني عليه بدافع السرقة لمروره بضائقة مالية قائلًا: 'أنا بتاجر في الأعلاف وبقالي فترة مش معايا فلوس.. الجريمة كانت بالصدفة، شفت الضحية لقيت عيل صغير قلت أخده في أرض زراعية وأخلص عليه فىي ثواني وأخد التوك توك أبيعه، كنت محتاج فلوس، وأخدت المجني عليه من منطقة إمبابة وقلت له يوصلني في قرية ثقيل في أوسيم، واحنا ماشيين والدنيا كانت هادية طلعت المطواة وخلصت عليه في 3 دقايق، وأخدت التوك توك عشان ابيعه.. لكن مالحقتش ابيعه.. لقيتكم وصلتي ليا قبل ما اتصرف فيه'.

سجلت القوات اعترافات المتهم، وتم إخطار المستشار المحامي العام الأول لنيابات شمال الجيزة، وتم عرض المتهم على نيابة الحوادث، وقررت النيابة حبسه لمدة 4 أيام على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد المقترنة بالسرقة، وحيازة سلاح أبيض، وذلك بعدما سجلت الاعترافات بالكامل بالصوت والصورة، أثناء تمثيل المتهم الجريمة، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة، ولاتزال التحقيقات مستمرة.