الثلاثاء 14-07-2020
الوكيل الاخباري



شاهد الحكم يعاقب فريقا بأغرب ضربة جزاء في كرة القدم

9b7f3f08-079c-437c-aef2-f99e093d814b_16x9_1200x676



الوكيل الاخباري - حدث في مباراة بـ كرة القدم جرت يوم الجمعة الماضي ضمن الجولة 11 من دوري الدرجة الثانية الألمانية، ما يمكن اعتباره أغرب حكم بضربة جزاء يصدره أحد الحكام في المباريات، ولولا الفيديو الذي تعرضه "العربية.نت" أدناه، لما صدق أحد أن الحكم عاقب Holstein Kiel لأن أحد أفراده من الاحتياط، لمس الكرة بقدمه وهو خارج الملعب، فأعطى ضربة جزاء لخصمه VfL Bochum فسجل بها هدفه الوحيد.


إلا أن المباراة التي جرت في مدينة Kiel المطلة بأقصى الشمال الألماني على بحر البلطيق، انتهت 2-1 لصالح "هولشتاين كيل" برغم ما لحق به من عقاب انتشر خبره في معظم العالم، لغرابته، وسببه أن اللاعب Silvere Ganvoula مهاجم "بوخوم" الشهير، سدد كرة قوية بعض الشيء نحو مرمى الخصم، فمضت منحرفة عنه إلى حيث كان أحد لاعبي "هولشتاين كيل" من الاحتياط، وهو المهاجم Michael Eberwein خارج الملعب، فلم ينظر "ايبرفاين" إلى الكرة تماما، وظن أنها عبرت الملعب وأصبحت خارجه، لذلك لمسها بقدمه.

 

في تلك اللحظة بالذات، لمح الحكم ما جعله يظن شيئاً آخر، من أن لاعب الاحتياط ارتكب مخالفة كبيرة بلمسه الكرة بقدمه، لأنها كانت لا تزال داخل الملعب، ووجد أن الحل هو الاستعانة بتقنية VAR المتيحة له النظر في فيديو يعيد له اللقطة ليدقق فيها، ففعل وتأكد من أنها كانت لا تزال بالداخل، فاحتسبها مخالفة، رأى أن عقوبتها ضربة جزاء، مع أن من لمسها لاعب احتياط وكان خارج الملعب، إلا أن الحكم تجاهل هذه المعطيات، وأعطى "بوخوم" ضربة جزاء لم يهنأ بها طويلا، وخرج مهزوما.


ضربة جزاء بعد أن خرج اللاعبون من الملعب
ملخص القاعدة المعمول بها في هذه الحالة النادرة، أنه إذا قام لاعب من أحد الفرق بلمس الكرة، حتى لو كان مطرودا أو من الااحتياطي، وحتى لو كان خارج الملعب، وهي داخله، بحسب ما قرأت "العربية.نت" في موقع Record الإخباري البرازيلي، فإن الحكم يعلنها ضربة حرة مباشرة على الفريق المرتكب لاعبه المخالفة، ولأن الكرة كانت هذه المرة في منطقة الجزاء، فإن "الحرة المباشرة" تعني ضربة جزاء بالضرورة.

وفي الأخبار المؤرشفة عن ضربات الجزاء وغرائبها، واحدة حدثت في أبريل العام الماضي، بألمانيا أيضا، حيث طلب الحكم Guido Winkmann من لاعبي فريقين لدودين، العودة إلى الملعب، بعد أن توجهوا إلى غرف الملابس بين الشوطين، وكان هو نفسه متوجها إليها أيضا، حتى يتمكن لاعب فريق Mainz من تنفيذ ركلة جزاء، إلا أن القيّمين على تقنية VAR المساعدة، اتصلوا بالحكم هاتفيا.


وأخبروه بعد صفارة نهاية الشوط الأول من المباراة التي جرت ضمن الجولة 30 من الدوري الألماني، أن أحد لاعبي Freiburg لمس الكرة بيده، وبعد أن دقق بما قالوا، استدعى اللاعبين من الحجرات وأعطى "ماينتس" ضربة جزاء اعتبروا الحكم بها غريبا أيضا، وحين احتج مدرب "فرايبورغ" على ما عاقب به الحكم فريقه، طردته إدارة الفريق فيما بعد. أما المباراة فانتهت كما كان "ماينتس" يشتهي وأكثر: بهدفين نظيفين.

 


المصدر: العربية

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة