الخميس 21-11-2019
الوكيل الاخباري



طالبة تجني الآلاف بين الفصول الدراسية بهذه الطريقة !

4004f971-f24c-46fd-97f3-928709651a11



الوكيل الاخباري - كشفت طالبة مدرسية كيف تجني نحو 55 ألف دولار اميركي كمؤثرة على مواقع التواصل الاجتماعي، من خلال نشر صورها دون أن تتخلى عن دراستها.

وتملك الطالبة تيا ريستوفي التي تبلغ من العمر (18 عاماً) أكثر من 100 ألف متابع على تطبيق إنستغرام، ونحو 3000 مشترك على يوتيوب، وأقامت شراكات مع العديد من العلامات التجارية، التي تدفع لها ما يصل إلى 450 دولار أسترالي (350 دولار) مقابل كل منشور.

وقالت تيا التي تقيم في ملبورن- أستراليا إنها قادرة على إدارة حياتها المدرسية ومهنتها كمؤثرة على مواقع التواصل الاجتماعي، من خلال العمل في أوقات الفراغ بين الفصول الدراسية خلال اليوم.

وأضافت "أحاول إكمال أكبر قدر ممكن من العمل خلال المدرسة، حتى يكون لدي الوقت لإنجاز واجباتي المدرسية في المنزل، والحصول على مزيد من الوقت للتدريب، والرد على رسائل البريد الإلكتروني، والنشر على وسائل التواصل الاجتماعي، والمشاركة مع المتابعين وقضاء بعض الوقت مع عائلتي".

لكن حياتها المدرسية لم تكن سهلة على الإطلاق، حيث يحاول بعض زملائها في المدرسة السخرية منها، بتقليد بعض مقاطع الفيديو والصور التي تنشرها، لكنها لم تدع هذه التصرفات تزعجها أو تثنيها عن عملها.

وبدأت تيا هذا العمل منذ أن كانت بعمر 14 عاماً، ومنذ ذلك الوقت قامت بالتوقيع مع عدد من شركات الملابس الرياضية للترويج لمنتجاتها.

وبخلاف المؤثرين الآخرين على مواقع التواصل الاجتماعي، تحرص تيا على اختيار العلامات التجارية التي تمثلها بعناية، وتفضل الترويج للمنتجات التي تحبها وتقتنع بها، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

 

المصدر: 24

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة