الجمعة 09-12-2022
الوكيل الاخباري

علامة فارقة.. طائرة إطفاء صينية تنجح في اختبار جمع الماء وضخه

image (4)


الوكيل الإخباري-نجحت طائرة برمائية صينية أول أمس الثلاثاء في اختبار جمع الماء وضخه في اليابسة، بحسب صحيفة "الشعب" الصينية.  

وأكملت طائرة الإطفاء البرمائية "كونلونغ AG600M"، التي تم تطويرها بشكل مستقل من قبل الشركة الصينية لصناعة الطيران اختبار جمع 12 طناً من الماء وضخها بنجاح في هوبي.

اضافة اعلان


وتم التوقيع على اتفاقية شراء الدفعة الأولى من هذه الطائرات المتكونة من 6 طائرات. ويعد اختبار "AG600M" لجمع الماء وضخه علامة فارقة أخرى بعد أن أكملت أولى رحلاتها على الأرض في 31 مايو وأولى رحلاتها على الماء 29 أغسطس، والذي قيم بشكل فعال أداء الطائرة في إطفاء الحريق، وفحص كفاءاتها الأساسية بشكل منهجي.


تم تعديل وتطوير "AG600M"على أساس "AG600". ويعتقد الخبراء أنه على الرغم من أن الطائرات البرمائية هي "طائرة متخصصة"، فقد أدركت الدول بشكل عام آفاق تطبيقها الواسعة، حيث طورت روسيا واليابان ودول أخرى طائرات برمائية بخصائصها الخاصة، كما أولى الجيش الأمريكي أهمية كبيرة لتطوير الطائرات البرمائية في السنوات الأخيرة.


ومنذ وقت ليس ببعيد، قال جنرال جيمس سليف، قائد قيادة العمليات الخاصة بالقوات الجوية الأمريكية، إن نسخة برمائية تعتمد على طائرة النقل المقاتلة MC-130J ستقوم بأول رحلة لها في العام 2023.


يصل الحد الأقصى لوزن "AG600M" إلى 60 طناً عند الإقلاع، بحمولة مياه أقصاها 12 طناً. وقال الخبراء الصينيون، الذين لم يرغبوا في الكشف عن أسمائهم، إن وزن إقلاع الطائرة هو بنفس ترتيب طائرة النقل المحلية Y-8، ولديها أكبر وزن إقلاع بين النماذج النشطة في مختلف البلدان في العالم.


ويبلغ الحد الأقصى لوزن إقلاع الطائرة المائية اليابانية US-2 حوالي 48 طنًا، وللطائرة البرمائية الروسية Beriev Be-200 النفاثة 42 طنًا.


من ناحية التصميم، تولي الطائرة اهتماما خاصا لقدرتها على الإقلاع والهبوط في ظروف بحرية معقدة، وهي مناسبة جدًا للبحث والإنقاذ البحري.

 

البيان

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة