الثلاثاء 23-04-2019
الوكيل الاخباري



كيف يؤثر التوقيت الصيفي على البشرة؟



الوكيل الاخباري - يتّبع عدد كبير من بلاد العالم نظام تغيير الوقت الرسمي للبلاد مرتين في السنة، الأمر الذي يؤثر على عدة أمور كساعات العمل والقدرة على النوم والبشرة أيضًا. فكيف يؤثر التوقيت الصيفي على البشرة؟الحكومة تحدد موعد التوقيت الصيفي في الاردنكشف أطباء الجلد أنّه على الأشخاص أخذ الاحتياطات اللازمة لدى تغيير ضبط الساعة لأنها قد تعرّض البشرة للإصابة بالشيخوخة المبكرة، إذ إنّ فقدان ساعة من النوم يؤثر سلبًا على الساعة البيولوجية للجسم.كذلك، كشف الخبراء أن التغيير الذي يطرأ على الساعة البيولوجية يؤثّر بدوره على أنماط النوم ودرجة حرارة الجسم ومعدّل ضربات القلب وضغط الدم واستهلاك الأوكسجين وإفراز الهرمونات.ويعيق تغيير ساعات النوم قدرة خلايا البشرة على التجدد خلال النوم ما يزيد من نسبة الإصابة بأمراض الجلد مثل الاكزيما.ولتفادي هذه المشاكل، يجب الحرص على استخدام المنتجات الصحيحة مثل مقشر الوجه والكريم المرطب باستمرار للتخلص من الجلد الميت.وكانت دراسات سابقة قد كشفت عن ارتفاع خطر الإصابة بنوبات القلب فورًا بعد تغيير الساعة.