الأربعاء 22-05-2019
الوكيل الاخباري



نجت بمعجزة من الموت .. رضيعة في بالوعة - صور




الوكيل الاخباري - نجت طفلة رضيعة حديثة الولادة بمعجزة من الموت بعد أن ألقيت في بالوعة صرف مياه أمطار عمقها 6 أقدام قرب مستعمرة من النمل الأحمر اللاسع. وهزت القصة الإنسانية جنوب إفريقيا، وتناقلتها وسائل الإعلام العالمية.وعثرت تشارمين كيفي، 63 عاما، وهي مديرة شركة إعداد وجبات غذائية، على الطفلة الرضيعة بالصدفة في مدينة بورت إليزابث، أثناء جولتها الصباحية.بالفيديو- سبب مؤثر يدفع بسائقة حافلة إلى تسريح شعر طفلة صغيرة كل يوموقالت الشرطة إن الطفلة ألقيت عمدا في هذا الموقع بهدف التخلص منها، مشيرة إلى أنها تخضع لعلاج من مشكلات تتعلق باضطرابات التنفس وانخفاض درجات الحرارة.ووصفت التقارير الإعلامية المختلفة الطفلة بالمعجزة بعد أن ظلت على قيد الحياة عقب إلقائها عارية فور ولادتها في هذه البقعة الخطيرة. وأطلقت الأطقم الطبية على الطفلة اسم "نعمة إبريل" نقلا عن "ديلي ميل" البريطانية، الثلاثاء.وكانت تشارمين تركض مع كلبها، عندما بدأ الأخير بالنباح، واندفع بقوة نحو فوهة البالوعة. وقالت إنها عندما أنصتت إلى أسفل سمعت نحيب وبكاء الرضيعة.فيديو صادم لطفلة لبنانية تدخن الأرجيلة برفقة والديها في أحد المقاهيوسارعت المرأة إلى التلويح للسيارات المارة بالوقوف طلبا للمساعدة، وبالفعل توقف سائق سيارة يدعى كورني فيلوجين، 60 عاما، وتأكد من سماع صوت بكاء أسفل البالوعة.وعلى الفور أحضر الرجل عصا فولاذية من سيارته، وبمساعدة المرأة، تمكن من رفع الغطاء الخرساني الثقيل لبالوعة صرف مياه الأمطار والعواصف.وعندما تدلى الرجل داخل البالوعة، بدأ يشعر بلسع النمل الأحمر لساقيه. وقال إن الحفرة كانت ضيقة، وإنه التقط أولا صورة للطفلة وسلم هاتفه للمرأة، ثم تابع النزول لأسفل ليلتقط المولودة.وأكد أن القدر أنقذ الرضيعة لأن مستعمرة النمل كانت في وسط الجدار، بينما كانت الطفلة راقدة في أسفل البالوعة. وذكرت المرأة أنها في ذلك الصباح غيرت مسارها المعتاد بلا سبب واضح.وعلى الفور، اتصل الاثنان بخدمات الطوارئ لتقديم العناية الطبية للرضيعة. وقالت المتحدثة باسم وزارة الصحة إن الرضيعة مولودة حديثا، ولا يزال الحبل السري عالقا بها.وتواصل الشرطة البحث عن الأشخاص المتورطين في التخلص من الطفلة الرضيعة، والتي تتولى جهات اجتماعية وطبية توفير العناية اللازمة لها.