السبت 15-05-2021

خلع الولادة .. ابرز اسبابه وطرق علاجه

أعراض_خلع_الورك_عند_الأطفال (Custom)


الوكيل الإخباري _ يعد خلع الورك الولادي أحد التشوهات الخلقية التي يعاني منها العديد من الاشخاص ؛ وهو عبارة عن خروج رأس الفخذ من التجويف المسمّى بالتجويف الحقّي والطرف العلوي لعظمة الفخذ المسمّاة برأس عظمة الفخذ بشكل كامل أو جزئي.

اضافة اعلان
 

حيث تكون تكون العظمتان ملتصقتين ببعضهما البعض،في الوضع الطبيعي ويزيد استقرارهما ومحافظتهما على ذلك الوضع الأربطة والعضلات المحيطة بهما، بينما في حالة الخلع فيخرج رأس عظمة الفخذ من التجويف الحقي، بحيث يؤثر ذلك بالتالي على تغذية المفصل وحجمه مما يؤدي بعد ذلك إلى حدوث تشوهات وقصر في عظمة الفخذ، وغالباً ما يؤدي إلى عرج إذا لم يتم العلاج.


تعرف على ابرز الاسباب المؤدية إلى خلع الولادة


قلة السائل الأمنيوسي


– التاريخ العائلي للإصابة بخلع الولادة.


– قلة السائل الأمينوسي حول الجنين أثناء الحمل مما يفقده قدرته على التحرك في الرحم بشكل طبيعي.


– الوضعية المقعدية للجنين أثناء الحمل.


– المولود الأول للعائلة نظراً لضيق الرحم وقلة مرونته، مقارنة بحالة الرحم عند تعدد الولادات.

– حالات التوائم.


– ولادة الطفل المبكرة أو ولادة الطفل بوزن يزيد على 5 كيلوغرامات.

 

ابرز الطرق لعلاج خلع الورك:

قد يشمل علاج خلع الورك عند الطفل عدداً من التدابير للحد من التطور الشاذ لمفصل الورك والناجم عن الوضعية غير الطبيعية للفخذ ومنها:

– استخدام جهاز يسمى “بافليك” للأطفال الذين تقل أعمارهم عن 6 أشهر؛ لتثبيت الوركين في موقعهما الصحيح ويوصى بارتدائه لمدة ستة أسابيع بشكل مستمر وستة أسابيع أخرى بشكل جزئي. ويخضع الطفل أثناء استخدامه للجهاز للتصوير الإشعاعي الدوري للتحقق من ثبوت مفصل الورك في موقعه.

– إعادة تثبيت مفصل الورك في موضعه الصحيح ووضع جبيرة لتثبيتها تحت تأثير التخدير للأطفال الذين تزيد أعمارهم على 6 أشهر، أو لعدم فعالية استخدام جهاز بافليك.

– التدخل الجراحي في حال تأخر علاج خلع الورك ببلوغ الطفل 18 شهراً. ويتم من خلالها استئصال أجزاء من المفصل أو العظم؛ للحفاظ على مفصل الورك في موضعه الصحيح.

 

المصدر : الامارات نيوز