الجمعة 04-12-2020
الوكيل الاخباري

توزيع مساعدات عينية ونقدية في مأدبا

file_0e2d5fe8d9_ghfghfgdfd copy


الوكيل الإخباري- وزع صندوق الزكاة مساعدات عينية ونقدية على الأسر الفقيرة والمحتاجة بمنطقة تيم في محافظة مأدبا.

اضافة اعلان

وقال وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية رئيس مجلس إدارة الصندوق الدكتور محمد الخلايلة إن الوزارة دأبت وبالتعاون مع الصندوق على تنظيم أيام خيرية بمناطق جيوب الفقر في جميع محافظات المملكة لتقديم ما أمكن من مساعدات عينية ونقدية وترميم المنازل وتوزيع المشاريع الإنتاجية على الأسر المحتاجة.


وأشار إلى أن الصندوق وبالتعاون مع مديرية البرامج الوقفية في الوزارة خصص 400 قسيمة غذائية ومساعدات مالية لطلبة العلم الفقراء والأيتام من أبناء المنطقة.
وأوعز الخلايلة إلى مديرية أوقاف مادبا بإعداد دراسة للمنازل التي تحتاج إلى ترميم على نفقة الصندوق والبرامج الوقفية ودراسة عن الأسر المحتاجة التي لا تتلقى دخلا شهريا ثابتا ضمن الشروط والأنظمة المعمول بها.


وأوضح الخلايلة أهمية الوقف لما يحققه من أبعاد اقتصادية وتنموية واجتماعية والنفع العام على الأسر المحتاجة والمجتمع، مشيرا إلى أن عوائد استثمارات الوقف لا تذهب لخزينة الدولة أو تدرج ضمن الموازنة العامة، وإنما تنفق ضمن الأوجه التي أقرها مجلس الأوقاف، ودور الوزارة تجاه أي وقف استثماري أو غيره يكمن في إدارته والإشراف عليه فقط.


من جهته، أشاد محافظ مأدبا علي الماضي بالجهود التي تبذلها الوزارة والصندوق في تقديم الخدمات والمساعدات للأسر الفقيرة، وتعزيز ثقافة التكافل الاجتماعي بين أبناء المجتمع في ظل الظروف الاستثنائية التي نعيشها بسبب جائحة كورونا.


وأشار إلى أن المساعدات العينية والنقدية التي سلمها الوزير ستصل إلى مستحقيها في منطقة تيم بالتعاون مع مديرية أوقاف مأدبا والجهات المعنية.
وعرض رئيسا مجلس محافظة مأدبا الدكتور يوسف الغليلات وبلدية مأدبا الكبرى احمد الفساطلة للحاجة إلى تأمين أئمة ومؤذنين لعدد من المساجد التي تعاني نقصا في الموظفين، وفرز المساجد المقامة على أراض تعود ملكيتها لبلدية مأدبا.


وأوعز الوزير بتشكيل لجنة لفرز جميع الأراضي التابعة لبلدية مادبا والمقام عليها مساجد، وتسجيلها باسم الوقف.