الإثنين 17-06-2024
الوكيل الاخباري
 

صناع السياسة النقدية: الاقتصاد العالمي دخل حقبة جديدة أكثر صعوبة

1545621573_272_93987_7a229aebccfc259d2cea4df650570bca


الوكيل الإخباري - حذّر كبار المسؤولين وصناع السياسة النقدية في العالم، من مواجهة مشهد اقتصادي أكثر تحدي مما واجهوه منذ عقود، وصعوبة في اجتثاث التضخم المرتفع.
 
وقال كثير من الحاضرين في الاجتماع السنوي لمحافظي البنوك المركزية في جاكسون هول في ولاية وايومينغ، إن الاقتصاد العالمي دخل حقبة جديدة أكثر صعوبة.
 
وقالت نائب المدير العام لصندوق النقد الدولي، جيتا جوبينات: "سيكون صنع السياسة النقدية، على مدى الأعوام الخمسة المقبلة على الأقل، أصعب من فترة العقدين التي سبقت وقوع الجائحة". 
 
أضافت: "نحن في بيئة ستكون فيها الزعزعة في سلسلة التوريد أكثر تقلبا مما اعتدنا عليه، وسيؤدي ذلك إلى ارتفاع تكلفة المقايضات على السياسة النقدية".

اضافة اعلان

وتفاقمت وتيرة زيادة الأسعار بشكل هائل حيث اصطدمت الاضطرابات في سلسلة التوريد بسبب عمليات الإغلاق بارتفاع الطلب لدى المستهلكين جراء الدعم المالي والنقدي غير المسبوق منذ بداية الجائحة. 
 
وكانت قد تسببت الحرب الروسية الأوكرانية بسلسلة من صدمات السلع أدت بدورها إلى مزيد من القيود على سلاسل التوريد وارتفاع الأسعار.
 
وأجبرت هذه القوى المُحركة البنوك المركزية على تشديد سياساتها النقدية بقوة لضمان ألا يصبح التضخم راسخا بعمق في الاقتصاد العالمي. 
 
لكن نظرا إلى قدرة البنوك المحدودة على معالجة القضايا المتعلقة بالتوريد، يخشى كثيرون من أنها ستضطر إلى التسبب بمزيد من الألم الاقتصادي أكثر من قبل في سبيل استعادة الاستقرار المالي. ( الاقتصادية)