الأحد 25-08-2019
الوكيل الاخباري



المفطرات في رمضان .. أسئلة تتكرر كل عام - تفاصيل و صور

istock-811318166-400x235



الوكيل الإخباري - عبر ردهات مواقع التواصل الاجتماعي تتجدد الأسئلة المُتكررة مع حلول شهر رمضان المبارك، وغالبيتها بشأن المفطرات، وهو ما دفع عدد من المستخدمين لتداول جدول شامل لأكثر الأسئلة شيوعاً بشأن مواد وأدوية وسلوكات وممارسات كثيرة، وبيان موقفها وما إن كانت من المفطرات من عدمه.

 

اظهار أخبار متعلقة


أغلب الأسئلة المُتكررة هي بشأن عقاقير وأدوية مختلفة أهمها (قطرات العين والأذن والأنف، وبخاخ الأوكسجين، والإبر المختلفة، ومعجون الأسنان) وتحليل الدم، علاوة على أسئلة متجددة أيضاً بشأن بعض السلوكات والممارسات المختلفة (الماكياج والسباحة والغوص واستنشاق الروائح) فضلاً عن القيء والقيء المتعمد ومرطب الشفاة والغرغرة والمضمضة.


المستخدمة شهد، عبر صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر" شاركت جدولاً بعنوان "أدوية وإجراءات طبية لا تفطر" لمجمع الفقه الإسلامي، تضمن (قطرات العين والأذن والأنف) مع اجتناب ابتلاع ما نفذ إلى الحلق، إضافة إلى بخاخ الأنف والأقراص العلاجية التي توضع تحت اللسان لعلاج الذبحة الصدرية وغيرها (بشرط اجتناب ما نفذ إلى الحلق)، والتحاليل المهبلية والغسول المهبلي والمنظار المهبلي وما يدخل مجرى البول الظاهر للذكر والأنثى.

 

وضمت القائمة أيضاً غازات التخدير (البنج) ما لم يعط المريض سوائل مغذية، ومنظار المعدة ما لم يكن مصحوباً بإعطاء محاليل، ودخول أية أداة أو مواد علاجية إلى الدماغ أو النخاع الشوكي. وذلك إضافة إلى قلع الضرس وتنظيفه والسواك وفرشاة الأسنان والمضمضمة والغرغرة وبخاخ العلاج الموضعي للفم، وذلك كله باجتناب ابتلاع ما نفذ إلى الحلق.

بروفيسور جراحات الأنف والأذن والحنجرة الدكتور خالد النوري، شارك عبر "تويتر" تغريدة قال فيها: "قطرة الأذن هي عبارة عن مستحضرات طبية تصب في الأذن، وهي لا تفطر.. إذا كان في طبلة الأذن خرق فإنه حينئذ تكون المداواة عن طريق الأذن حكمها حكم المداواة عن طريق الأنف". وقطرة الأنف إذا وصلت الحلق أو الجوف فإنها مفطرة.

 



صفحة دار الإفتاء المصرية عبر "تويتر" شاركت مقطع فيديو بخصوص الحقن، جاء فيه: "كل الحقن التي تؤخذ لا تُفطر، ولكن إذا كانت داخلة من منفذ منفتح.. المالكية لهم تفصيل شيء ما في هذا الموضوع، إذ يشترط ألا يكون هذا الداخل فيه سائل مغذٍ، فلو لم يكن فيه سائل مغذٍ فإنه لا يفطر.. لكن الجمهور يقول إنه ما دخل من منفذ منفتح فهو مفطر.. المنافذ المنفتحة في جسم الإنسان مثل الفم والأنف والقبل والدبر ونحو ذلك".

 


استشاري وأستاذ أمراض القلب وقسطرة الشرايين والتصوير النووي الدكتور خالد النووي، شارك عبر صفحته على "تويتر" نصيحة قال فيها: "نصيحة: لا توقف ولا تغيّر شيئاً من جرعات أدويتك في رمضان إلا بتوجيه من طبيبك الذي يعرف تفاصيل حالتك الدقيقة (مدرات بول أو غيرها) فبعض المرضى بسبب إيقاف أدوية معينة من تلقاء أنفسها تدهور حالتهم في بداية أيام الصيام".


أما استشاري طب الأسرة الدكتور ياسر التركي، فغرد عبر "تويتر" قائلا: "أغلب المرضى المستقرة حالتهم يمكنهم الصيام مع اتباع إرشادات الطبيب المعالج، لاسيما ما يتعلق بوقت وجرعة الدواء ومتابعة حالتهم الصحية، ومن ينصحه طبيبه المعالج بعدم الصيام فلا يكلف نفسه ما لا يطيق ويعرض صحته للخطر، فيقضي ما أفطر لاحقا أو يطعم عن كل يوم مسكينا حسب حالة مرضه ووفق الشرع".

 

المصدر: رصد