الثلاثاء 09-03-2021

رصد ظاهرة خطيرة في روسيا

GettyImages-614400400-5b48d685c9e77c0037d005a0


الوكيل الاخباري - اعتبر مرصد الأرصاد الجوية المائية أن الانخفاض الحاد في درجات الحرارة لمدة خمسة أيام في الأراضي الأوروبية لروسيا، وكذلك في غرب سيبيريا، يعتبر ظاهرة خطيرة.

اضافة اعلان

صرح رومان فيلفاند، المدير العلمي لمركز الأرصاد الجوية المائية بأن:
الانخفاض الحاد في درجات الحرارة لمدة خمسة أيام في الأراضي الأوروبية لروسيا، وكذلك في غرب سيبيريا، يعتبر ظاهرة خطيرة.

وقال فيلفاند: "عندما تنخفض درجة الحرارة الشاذة في الشتاء إلى -7 وما دون، ومنذ ذلك الحين في غضون خمسة أيام (من 7 فبراير إلى 11 فبراير) نتوقع أن يكون الشذوذ على الأقل أقل من -7. وهذه ظاهرة مناخية خطيرة... وصدر تحذير من عاصفة كهذا ويستعد الجميع له ".


وأشار إلى أن التحذير صالح لمنطقة شاسعة: المقاطعة الفيدرالية الشمالية الغربية، والمنطقة الفيدرالية المركزية (حتى منطقة الأرض السوداء)، ومنطقة الفولغا الفيدرالية، وجزر الأورال وسيبيريا الغربية. سيكون متوسط الشذوذ في هذه المناطق من -8 إلى -10 درجة.


وسجل خبراء الأرصاد الجوية درجات حرارة قياسية جديدة منخفضة في جنوب وغرب سيبيريا في ديسمبر الماضي، فيما سجلت "تومسك" سالب 49 درجة مئوية، وسجلت نوفوسيبيرسك 41 درجة مئوية.


 

 

المصدر : سبوتنك