الإثنين 06-04-2020
الوكيل الاخباري



تشكيل لجان لحصر الاضرار التي تعرض لها المزارعين

IMG-20190107-WA0046_310968_highres



الوكيل الإخباري - قال وزير الزراعة المهندس إبراهيم الشحاحده، ان الوزارة لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه الاضرار التي لحقت بالمزارعين جراء الرياح الشديدة التي ضربت منطقة دير علا يوم امس.


واضاف خلال لقائه اليوم المزارعين المحتجين نتيجة الأضرار التي حدثت نتيجة الرياح، إننا سنقوم بتشكيل لجان ممثلة بالمزارعين ينوب عنهم إتحاد المزارعين اعتبارا من يوم غدٍ لحصر الأضرار التي لحقت بمزارعهم نتيجة الحالة الجوية يوم أمس وسيتم رفعها إلى مجلس الوزراء.

 

وأضاف الشحاحده إنه سيتم عقد جلسة لمجلس الاقراض الزراعي بما يتعلق بأضرار أمس وسيتم منح قروض مستعجلة وميسرة وكل هذا بناء على ما تأتي به اللجنة.

 

وكان مزارعو وادي الاردن نفذوا وقفة احتجاجية أمام اتحاد المزارعين في لواء دير علا اليوم الجمعة، احتجاجا على عدم تواصل الحكومة معهم بعد حجم الاضرار الكبيرة والخسائر التي تعرضوا لها نتيجة الرياح القوية التي ضربت المنطقة يوم أمس.

 

واشار رئيس اللجنة الزراعية بمجلس محافظة البلقاء "اللامركزية" بشير النعيمات الى حجم الخسائر غير المسبوق التي تعرض لها المزارع على مستوى منطقة وادي الاردن، مؤكدا أن الاضرار شملت جميع المزارع بلا استثناء مما جعل العاملين في القطاع الزراعي عاجزين كليا عن ايجاد الحلول .

 

وأضاف ان مطالبات منفذي الوقفة هي وقف الملاحقات القضائية ضد المتضررين والعمل على تعويض المزارعين بعد حصر الاضرار والاعفاء من فوائد ديون الاقراض الزراعي.

 

وطالب امين سر الاتحاد جمال المصالحة الحكومة بإعلان الاغوار منطقة منكوبة وعدم الاستهانة بحجم الاضرار.

 

وبين المزارع علي الشوبكي ان الاضرار التي تعرض لها في مزرعته تجاوزت 200 الف دينار لغاية الان مشيرا إلى أن هذه الاضرار لن يستطيع معها العودة من جديد دون مساعدة الجهات الرسمية.

 

وقال محافظ البلقاء نايف الهدايات الحجايا انه تم الالتقاء مع ممثلي المزارعين صباح اليوم بمتصرفية لواء ديرعلا حيث عرضوا مطالبهم المتمثلة بتشكيل لجان لحصر الأضرار التي لحقت بهم بسبب الأحوال الجوية الليلة الماضية حيث سيتم نقل هذه المطالب للجهات الرسمية لايجاد الحلول المناسبة.