الجمعة 30-09-2022
الوكيل الاخباري

تقنين المياه يهدد المحاصيل الزراعية في وادي الأردن

main_image60e09ea69e817


الوكيل الإخباري - أحمد بني هاني
أبدى مزارعون مخاوف كبيرة من تضرر محاصيلهم الزراعية إثر نقص التزويد المائي على الإنتاج في ظل موجات الحر المتتالية على المملكة.

اضافة اعلان


رئيس اتحاد مزارعي وادي الأردن عدنان خدام أكد في حديث لـ"الوكيل الإخباري"، أن كميات المياه التي تضخ حاليا على المحاصيل في منطقة وادي الأردن لا تلبي الاحتياجات.


وقال خدام إن المحاصيل الزراعية تأثرت بتقنين المياه الذي بدأ منذ حزيران الماضي وسيستمر حتى تشرين ثاني المقبل في ظل نقص كميات المياه.


وأضاف أن محاصيل الحمضيات هي الأكثر حاجة في الوقت الحالي إلى المياه بالتزامن مع ارتفاع درجات الحرارة والحرائق الأخيرة ونقص المياه، أما في الشتاء فإنه يتم قطع المياه عن الحمضيات التي تستفيد من مياه الأمطار.


وبيّن أن الوزارة لجأت إلى هذا الحل في محاولة لأن تكفي المياه المتوفرة حاليا حتى فصل الشتاء وبدء الموسم المطري.


وأشار خدام إلى أن المزارعين يواجهون عقبات أمام حفر الآبار من بينها الحصول على الكفالات البنكية وكلف حفر آبار المياه التي تتراوح بين 35-40 ألف دينار، لافتا إلى ديون المزارعين الكبيرة والتزامهم بالقروض البنكية.


ودعا خدام وزارة المياه إلى إيجاد تمويل حفر آبار المياه من الجهات المانحة سواء أكانت محلية أو دولية لضمان استمرار القطاع الزراعي ودوره في الناتج المحلي.