الجمعة 19-08-2022
الوكيل الاخباري

معظم الحوامل المصابات بـ COVID-19 ينقلن الأجسام المضادة إلى الجنين

6266b74942360412f234659e


الوكيل الاخباري- وجد بحث جديد أن معظم النساء اللاتي يصبن بـ COVID-19 أثناء الحمل ينقلن الأجسام المضادة إلى أطفالهن الذين لم يولدوا بعد.  

يعرف أن الأجسام المضادة للعدوى تنتقل من الأم إلى الطفل خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من الحمل، مما يوفر للطفل بعض الحماية ضد هذا المرض المحدد عند ولادته، ولكن لا يُعرف سوى القليل عن مدى نقل الأجسام المضادة لـ كوفيد19 من الأم إلى الطفل، سواء في المجموعات الملقحة أو غير الملقحة.

تركز الدراسة الجديدة التي قدمت في المؤتمر الأوروبي لعلم الأحياء الدقيقة السريرية والأمراض المعدية (ECCMID) في لشبونة،البرتغال، على النساء الحوامل اللواتي أصبن بـ كوفيد19 قبل نشر اللقاحات على نطاق واسع.

ودرست الدكتورة ليليانا غابرييلي وزملاؤها في عيادة سانت أورسولا الطبية التابعة لـ IRCCS بجامعة بولونيا في إيطاليا، أكثر من 4000 امرأة أنجبن في بولونيا بين 1 يوليو 2020 و 31 مارس 2021.

وخضعت النساء لاختبارات PCR للتحقق من عدوى COكوفيد19 ،كما أعطوا عينات دم تم اختبارها بحثا عن أجسام مضادة، والتي تقدم دليلا على إصابة سابقة.

خضع جميع الأطفال حديثي الولادة لاختبارات PCR للتحقق من كوفيد19 كما تم اختبار الأجسام المضادة للأطفال حديثي الولادة الذين كانت أمهاتهم إيجابية بالنسبة للأجسام المضادة.

كان لدى 136 من النساء (3.4٪) أجسام مضادة لـ كوفيد في دمائهن. 26٪ من هؤلاء النساء لديهن أجسام مضادة IgG (عدوى أقدم) و IgM (عدوى حديثة). 74٪ من النساء كانت لديهن أجسام مضادة لـ IgG لكن كانت لديهن الأجسام المضادة IgM سلبية.

كانت عينات الدم متاحة من 73 طفلا ولدوا لأمهات لديهن أجسام مضادة لـ كوفيد19، لم يكن لدى أي من الأطفال البالغ عددهم 73 طفلا أجسام مضادة لـ IgM كان هذا متوقعا لأن IgM لا يعبر المشيمة، كان 11من الأطفال سلبيين IgG و IgM أما الـ 62 الأخرى فكانت إيجابية IgG.

كان لدى جميع الأطفال البالغ عددهم 73 طفلا تفاعلات، متسلسلة سلبية عند اختبارهم بعد الولادة بفترة وجيزة، مما يشير إلى أنهم لم يكونوا مصابين بـ كوفيد وأن الأجسام المضادة قد تم نقلها إليهم من قبل والدتهم، بدلا من صنعها بأنفسهم.

بينما كان نقل الأجسام المضادة مرتفعا، كانت المستويات عند الأطفال حديثي الولادة أقل قليلا من أمهاتهم.

تقول الدكتورة غابرييللي: "هذه الدراسة التي أجريت على النساء الحوامل وأطفالهن حديثي الولادة، والتي أجريت في فترة ما قبل التطعيم، وجدت أن 3.4٪ من النساء كن مصابات بـ COVID-19 أثناء الحمل.

وأضافت غابريللي:"تنقل معظم هؤلاء النساء الأجسام المضادة إلى أطفالهن، ومع ذلك ، فإن الحماية التي توفرها هذه الأجسام المضادة ستنخفض تدريجيا بمرور الوقت وتختفي في غضون 100 يوم من الولادة في معظم الحالات".

اضافة اعلان

 

روسيا اليوم