الخميس 03-12-2020
الوكيل الاخباري

الملك وولي العهد يتلقيان برقيات بذكرى ميلاد المغفور له الملك الحسين

koek2RatgjWap8SMdBJvRZV5zyrjPORVoAvnbtIt


الوكيل الإخباري- تلقى جلالة الملك عبدالله الثاني برقيات من كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين بذكرى ميلاد جلالة المغفور له، بإذن الله، الملك الحسين بن طلال، طيب الله ثراه، التي تصادف اليوم السبت، استذكروا فيها مسيرة الراحل الكبير، في بناء الأردن الحديث.

اضافة اعلان

كما تلقى سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد، برقيات مماثلة بهذه المناسبة.

 

واستذكر مرسلو البرقيات مواقف الراحل الكبير، طيب الله ثراه، الذي قاد المسيرة على مدى سبعة وأربعين عاماً، وحمل الأردن إلى بر الأمان والسلام برؤيته الثاقبة وحكمته المشهودة وتفاني شعبه والتفافهم حوله.

 

وأكدوا أننا نقف بمهابة وإجلال أمام ذكرى قائد عظيم لن تغيب ذكراه أبداً عن أفئدة الأردنيين والأمة والعالم، فلقد كرس الحسين الباني، طيب الله ثراه، حياته كلها لخدمة شعبه وأمته وترك إرثاً خالداً من الإنجازات التي تروي رحلة عطاء في بناء الدولة الأردنية الحديثة، وشواهد عظيمة في القيادة والتفاني والتضحية، متجاوزاً التحديات والصعاب بقيادته الحكيمة، وأرسى دعائم الأردن على قيم أصيلة راسخة، وحقق للوطن مكانة عالمية مرموقة.

 

وعبروا عن مشاعر الفخر والإكبار تجاه قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني، حفظه الله، لمسيرة الخير والبناء وإعلاء بنيان الوطن، وتعزيز دعائم النهضة الأردنية الحديثة، وهو يحمل أمانة المسؤولية بكل اقتدار وحكمة متسلحاً بالإيمان بالله وثقة الشعب وعظم الرسالة التي ورثها عن الآباء والأجداد من آل هاشم.

 

وأثنى مرسلو البرقيات على جهود جلالة الملك عبدالله الثاني في النهوض بالأردن على مختلف الصعد، وتعزيز دوره على الساحتين العربية والدولية، ومساعيه لوضع الأردن على خريطة العالم دولةً أنموذجاً، وواحة للأمن والأمان والاستقرار.