الأحد 20-10-2019
الوكيل الاخباري



الثانية من نوعها في عام

انتخابات 'حاسمة ' لمعسكر نتانياهو

1-1283576
بينامين نتانياهو وأفيغدور ليبرمان -أرشيفبة



الوكيل الإخباري - يتوجّه الإسرائيليون، اليوم الثلاثاء إلى انتخابات تشريعية مبكرة، هي الثانية من نوعها هذا العام.


ويرى مراقبون أن نتائج الانتخابات قد يدفع الاحتلال إلى عدم الاستقرار السياسي في حال فشل رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو ومعسكره، بالحصول على أغلبية.
فبعد احتفالات النصر في أبريل الماضي والحصول على اكبر عدد من التوصيات وبدء مفاوضات ائتلافية، وتمديد مدة التكليف  القانونية الممنوحة، فشل نتنياهو في تشكيل الحكومة وقرر حل الكنيست والذهاب إلى انتخابات جديدة وعدم إعادة  كتاب التكليف لاختيار مرشح آخر، كما ينص  القانون الإسرائيلي .
و المتهم بإفشال نتنياهو حينها، كان أفيغدور ليبرمان زعيم حزب "إسرائيل بيتنا"، إذ علل الأخير عزوفه عن المشاركة في حكومة نتنياهو، بسبب رضوخها المطلق للاحزاب اليهودية المتدينة، واتخذ من قانون التجنيد سببا مباشرا لرفض اقتراحات شريكه السياسي منذ عقود.

 

 سكاي نيوز 

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة