الخميس 21-11-2019
الوكيل الاخباري



مباحثات بين وزارة الثقافة والهيئة العربية للمسرح

a



 

الوكيل الاخباري 

بحث وزير الثقافة وزير الشباب محمد أبو رمان خلال لقائه في وزارة الثقافة اليوم الاحد، الامين العام للهيئة العربية للمسرح اسماعيل العبد الله مستقبل التعاون بين الوزارة والهيئة في عدد من المشروعات.

ويتركز هذه التعاون الذي جاء بعد عدة اجتماعات تنسيقية حول سبل الاستفادة من انتشار مديريات الثقافة التابعة للوزارة في المحافظات، وانتشار المراكز الشبابية التابعة لوزارة الشباب لإطلاق مشروع مشترك يهدف إلى تفعيل الفنون الادائية بين الهواة وصولا الى مهرجان مسرحي وطني مخصص لهذه الابداعات، إضافة الى مشروعات مسرحية أخرى بالتعاون بين وزارة الثقاف، ووزارة الشباب، والهيئة العربية للمسرح.

وأكد الدكتور أبو رمان خلال اللقاء، أهمية التعاون مع الهيئة العربية للمسرح في كشف الطاقات الشبابية في المسرح مما يشكل رافدا مهما للحركة المسرحية الاردنية بدماء جديدة قادرة على الابداع والابتكار، وفق تقاليد ومنهجيات ذات مستويات مختلفة في بناء القدرات وفق رؤية الوزارة التي تتطلع الى نشر ثقافة مجتمعية ذات بعد انساني.

وأوضح الوزير، ان الوزارة بصدد تحويل بعض المراكز الشبابية في المحافظات الى مراكز لتدريب الفنون من خلال البدء بنموذج أولي لدراسة التجربة على أرض الواقع ومعرفة نقاط القوة ومواطن الضعف للغايات التطوير والتحسين للنهوض بالفعل الثقافي الاردني خارج العاصمة وفي عدد من المحافظات وإطلاق هذه الفعل في فضاء إبداعي حر وبالتالي تطوير المجتمعات وتحصينها من الظواهر السلبية. 

من جهته، أشار الامين العام للهيئة العبد الله، الى الدور التنويري الذي تقوم به الهيئة في إعلاء شأن الثقافة بشكل عام، والمسرح بشكل خاص، مبينا ان الاستراتيجية العربية للتنمية المسرحية التي صادق عليها وزارة الثقافة العرب عام 2015 أوصت بإنشاء مراكز تدريب وتأهيل للاهتمام بالشباب والهواة لتمكينهم فنيا وثقافيا من خلال تطوير مهاراتهم على اسس علمية ومناهج هادفة وبالتالي تطوير وعيهم الفني والمسرحي.

وحضر اللقاء امين عام وزارة الثقافة هزاع البراري ومدير معهد الفنون الجميلة عبد الكريم الجراح ومدير مديرية الفنون والمسرح محمد الضمور ومسؤول النشر والإعلام في الهيئة العربية للمسرح غنام غنام.