الأحد 05-12-2021
الوكيل الاخباري

هل الكمامات التي تحتوي على صمامات أكثر فاعلية؟

297880_5_1597914632


الوكيل الاخباري - غيّرت جائحة فيروس كورونا العالم بشكل ملحوظ على مدار الأشهر الماضية، وبات ارتداء الكمامات طقساً اعتيادياً مفروضاً في العديد من الدول لمنع انتشار المرض.

وتختلف تصاميم وأشكال الكمامات بشكل كبير، ويتساءل البعض لماذا تحتوي بعضها على صمامات، وهل هي أكثر فاعلية في الوقاية من العدوى بالفيروس؟

لماذا تحتوي بعض الكمامات على صمامات؟
على الرغم من أنها قد تبدو إضافة سطحية، إلا أن الصمامات يمكن أن تساعد في الوقاية من فيروس كورونا، فهي تسمح للجزء الداخلي من القناع بالتهوية، مما يمنع تراكم الرطوبة الذي قد يجعلها أقل فعالية.

وعلى المدى الطويل، يسمح وجود هذه الصمامات باستخدام الكمامة لوقت أطول من أنواع الكمامات الأخرى، لكنها تكون أكثر تكلفة، وعادة ما يتم استخدامها في أعمال البناء.

ومع ذلك، فإن طبيعتها عالية التقنية واستخدامها في هذا المجال يجعلها غير متكيفة مع الوباء، ووفقاً لمركز السيطرة على الأمراض في الولايات المتحدة، قد تحمي الكمامات ذات التهوية من يرتديها، لكنها أثبتت أنها تشكل خطراً على من حوله.

والغرض من الكمامات هو منع الرذاذ التنفسي من الوصول إلى الآخرين، ومع ذلك فإن الكمامة ذات الصمامات أو الفتحات أحادية الاتجاه تسمح بخروج زفير الهواء من خلال ثقب فيها، مما قد يؤدي إلى طرد قطرات الجهاز التنفسي التي يمكن أن تصل إلى الآخرين، مما يعني أن هذا النوع من الكمامات لا يمنع مرتديها من نقل فيروس كورونا للآخرين.

لذلك لا يوصي مركز السيطرة على الأمراض باستخدام الكمامات إذا كانت تحتوي على صمام زفير أو فتحة تهوية، بحسب صحيفة إكسبريس البريطانية.

اضافة اعلان

 

24

اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة


اظهار أخبار متعلقة